• الموقع : مركز العترة الطاهرة للدراسات والبحوث .
        • القسم الرئيسي : الفقه .
              • القسم الفرعي : إستفتاءات وأجوبة .
                    • الموضوع : حكم تارك الصلاة متعمداً / حكم تأخير صلاة العشاءين متعمداً .

حكم تارك الصلاة متعمداً / حكم تأخير صلاة العشاءين متعمداً

 الإسم:  *****

النص: 
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله رب العالمين و الصلاة و السلام على نبينا و حبيبنا محمد و آله الطيبين الطاهرين المعصومين و لعنة الله على أعداءهم أجمعين من الأولين و الآخرين
لبيك يا صاحب الزمان أدركنا أدركنا أدركنا العجل االعجل العجل

شيخنا الكريم سماحة آية الله المحقق العلامة محمد جميل حمود العاملي دام ظلكم الشريف السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

سماحة الشيخ الله يحفظكم:
ما حكم تارك الصلاة؟
و ما حكم ترك الصلاة في وقتها متعمدا؟ مثلا تأخر صلاة الفجر حتى تخرج من وقتها أي بعد طلوع الشمس \"الشروق\" و ذلك متعمدا.
و ما حكم تأخر العشاءين متعمدا بعد منتصف الليل؟
 
و جزاكم الله خيرا و بارك الله فيكم و في علمكم
و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
 
الموضوع الفقهي: حكم تارك الصلاة متعمداً / حكم تأخير صلاة العشاءين متعمداً.
بسمه تعالى

الجواب
السلام عليكم
تارك الصلاة عن تقصير فاسقٌ، وإذا تركها عن إنكار فهو كافر إجماعاً ونصاً. وكذلك الحكم بالفسق لمن ترك صلاة الفجر حتى مضى وقتها بالكامل ؛ وأما حكم من أخر صلاة العشاءين إلى ما بعد منتصف الليل فهو الفسق والعصيان، إذ لا يجوز تأخيرهما إلى منتصف الليل إلا لإكراه أو اضطرارٍ شديد، وحكم النية لمن ترك العشاءين إلى ما بعد منتصف الليل هو نية القربة المطلقة من دون نية الأداء ولا القضاء، والله العالم.
 
حررها العبد الفقير محمد جميل حمود العاملي
بيروت بتاريخ 30 ربيع الثاني 1436هــ.

  • المصدر : http://www.aletra.org/subject.php?id=1124
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2015 / 02 / 17
  • تاريخ الطباعة : 2019 / 10 / 21