• الموقع : مركز العترة الطاهرة للدراسات والبحوث .
        • القسم الرئيسي : العقائد والتاريخ .
              • القسم الفرعي : شبهات وردود .
                    • الموضوع : الطريق إلى معرفة دعوى المحق والمبطل في أمر الإمامة .

الطريق إلى معرفة دعوى المحق والمبطل في أمر الإمامة

الإسم: *****

النص:
 بسمه تعالی
السلام علیکم ورحمة الله ونتمنی لکم دوام التوفیق والسداد
-ما طرق الفصل بین دعوی المحق و المبطل فی أمر الإمامة علی ضوء الروایات القطعیة ،الشامل لطریق التی یتمکن أی شخص(عامیا کان أو عالما) بها من تشخیص الإمام فی مواجهته.
-از دید روایات قطعی راه های شناخت امام از غیر امام چیست،و شامل باشد راهی را که هر شخصی در برخورد با امام بتواند مستقلا امامت و صدق ادعای او را تشخیص دهد.
 
الموضوع العقائدي: الطريق إلى معرفة دعوى المحق والمبطل في أمر الإمامة. 
بسمه تعالى
 
السلام عليكم
الجواب: الطريق المفصلي بين الحق والباطل هو بمعرفة آل محمد عليهم السلام حجج الله على خلقه وبوجوب البراءة من أعدائهم لا سيما أعمدة السقيفة الظالمين لهم كأبي بكر وعمر وعثمان وخالد وعائشة وحفصة وأعوانهم وأنصارهم ...، والأخبار الشريفة واضحة وصريحة بأن الإمام عليه السلام هو مسدد بالكرامات والمعجزات الباهرات وعلومه الحضورية وعالم بالغيب المطلق ويحيي الموتى وإبرائه للأكمه والأبرص والأمراض المستعصية كما دلت على ذلك الأخبار الكثيرة التي فقت التواتر بمئات المرات...فالإمام عليه السلام يختلف بطبيعته عن سائر البشر، واليوم المدَّعون للإمامة يحملون شعارات جوفاء مع كونهم جهلاء بالفقه والعقيدة ولكنهم يستقوون على المستضعفين بالمال والسلطة ، وما أكثرهم اليوم على الساحة الشيعية؛ واللبيب من الإشارة يفهم، والسلام عليكم.
 
حررها العبد الأحقر محمد جميل حمُّود العاملي
لبنان/ بيروت/بتاريخ 15 جمادى الأولى 1437 هجري
 

  • المصدر : http://www.aletra.org/subject.php?id=1252
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2016 / 03 / 05
  • تاريخ الطباعة : 2019 / 09 / 17