• الموقع : مركز العترة الطاهرة للدراسات والبحوث .
        • القسم الرئيسي : فلسفة ومنطق .
              • القسم الفرعي : فلسفة ومنطق .
                    • الموضوع : لا ماهية لله تبارك شأنه .

لا ماهية لله تبارك شأنه

بارك الله فيكم ووفقكم لكل خير بحق الحسين سمعت قبل أيام قليلة فيديو

لكمال العمري لعنه الله يقول ان لله ماهية 

ووجودا ويخالف بذلك حتى الفلاسفة 

الذين نفوا الماهية عنه جل شأنه محتجا 

بدعاء أمير المؤمنين صلوات الله وسلامه عليه((ياهو ياهو يامن لا يعلم ماهو الاهو)) يقول ان ماهو تعني ماهية بغض النظر عن كونها معلومة لنا او لا ؟ فما الرد على هذا الكلام بارك الله فيكم ووفقكم وسددكم ونصركم بحق محمد واله الطاهرين/ علي *****

***

القسم الفلسفي: لا ماهية لله تبارك شأنه.

بسمه تعالى

السلام عليكم

الجواب: ليس لله ماهية معلومة لنا، لأن الماهية هي أن يكون لله حد، والحد مؤلف من جنس وفصل، وهما من لوازم المادة التي يستحيل عقلاً اتصاف الباري بها لاستلزام ذلك سبق علة على وجوده المقدس، ولأن ذلك يستلزم المحدودية المستحيلة عليه تبارك قدسه، فما ادعاه ذاك العمري لا علاقة له بالفكر والعقيدة الشيعية بل هو فكر أشعري عمري، ولمعرفة المزيد عن تنزيه الله تعالى عن لوازم المادة، راجعوا كتابنا الفوائد البهية/ فصل معرفة الله بالصفات، والسلام.

حررها العبد الفاني محمد جميل حمود العاملي

بيروت بتاريخ 8 ربيع الثاتي 1440 هجري قنري.


  • المصدر : http://www.aletra.org/subject.php?id=1599
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2018 / 12 / 24
  • تاريخ الطباعة : 2020 / 04 / 8