• الموقع : مركز العترة الطاهرة للدراسات والبحوث .
        • القسم الرئيسي : الفقه .
              • القسم الفرعي : إستفتاءات وأجوبة .
                    • الموضوع : لا يصح الإعتماد على الابراج بشكل مطلق/ بعض الاخبار تضمنت ذكر القمر في برج العقرب وبرج المحاق .

لا يصح الإعتماد على الابراج بشكل مطلق/ بعض الاخبار تضمنت ذكر القمر في برج العقرب وبرج المحاق

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مارأي سماحة المرجع العاملي دام ظله الشريف، بالابراج والاعتماد عليها وهل وردت روايات عن أهل البيت عليهم السلام تخص علم الابراج؟.

 

الموضوع الفقهي:لا يصح الإعتماد على الابراج بشكل مطلق/ بعض الاخبار تضمنت ذكر القمر في برج العقرب وبرج المحاق.
بسم الله جلّت عظمته
وعليم السلام ورحمته وبركاته
الجواب: لا يجوز الإعتماد على أقوال علماء الابراج في الإخبارات الغيبية والموضوعات التي يترتب عليها أحكام شرعية وذلك لأنها مبنيّة على الإستحسانات الذوقية والأقيسة الظنية
وليس في الأخبار ما يدل على الإعتماد عليها بشكلٍ مطلق..نعم ورد في بعض الأخبار - كما هو في وسائل الشيعة للحر العاملي/ كتاب النكاح / باب ٥٤ من ابواب مقدمات النكاح وآدابه - كراهة التزويج والقمر في برج العقرب وفي برج محاق الشهر ووهو الليلتان أو الثلاث من كلّ شهر ..وذلك بسبب النحوسة التكوينية في تلك الفترة الزمنية المحددة نظير: كراهة الجماع أو التزويج في أيام الزلزلة والخسف والرياح العاتية والخوف الشديد وكراهة إيقاع عقد الزواج يوم الاربعاء والأيام المنحوسة في الشهر وهي: الثالث والخامس والثالث عشر والسادس عشر والحادي والعشرون والرابع والعشرون والخامس والعشرون..إلخ.
وقد جاء في ذلك خبران:
الأول: رواية إبراهيم بن محمد بن حمران عن أبيه عن الإمام الصادق عليه السلام قال:من تزوح إمرأةً والقمر في العقرب لم يرَ الحُسنى.
الثاني: رواية عبد العظيم الحسني عن الإمام علي بن محمد العسكري عن آبائه في حديث طويل قال: من تزوج في محاق الشهر فليسلّم لسقط الولد.
والله تعالى العالم
العبد المترقب محمد جميل حمود العاملي/ بيروت بتاريخ ٢٢ شعبان ١٤٤٣ هجري.

  • المصدر : http://www.aletra.org/subject.php?id=2022
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2022 / 04 / 03
  • تاريخ الطباعة : 2022 / 08 / 9