• الموقع : مركز العترة الطاهرة للدراسات والبحوث .
        • القسم الرئيسي : العقائد والتاريخ .
              • القسم الفرعي : شبهات وردود .
                    • الموضوع : الحديث الشريف ( الحسن والحسين عليهما السلام إمامان قاما أو قعدا ) صحيح الاسناد .

الحديث الشريف ( الحسن والحسين عليهما السلام إمامان قاما أو قعدا ) صحيح الاسناد

الإسم:  *****
النص: بسم الله الرحمن الرحيم
سماحة المرجع الديني اية الله الشيخ محمد جميل حمود العاملي قدس سره الشريف
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
ارجو من سماحتكم الاجابة على ادعاء ان حديث الرسول الاعظم صلى الله عليه واله وسلم (الحسن و الحسين إمامان قاما أو قعدا) هذا الحديث لااسناد له في كتب الامامية بدليل
ترد الرواية في كتاب - 1 فضائل امير المومنين لابن عقده
نزل أبو أيوب في بعض دور الهاشميين فجمعنا إليه ثلاثين نفسا من شيوخ أهل البصرة فدخلنا إليه وسلمنا عليه وقلنا إنك قاتلت مع رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) ببدر وأحد المشركين والآن جئت تقاتل المسلمين فقال والله لقد سمعت من رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) يقول لي إنك تقاتل الناكثين والقاسطين والمارقين مع علي بن أبي طالب قلنا الله إنك سمعت من رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) في علي قال سمعته يقول علي مع الحق والحق معه وهو الإمام والخليفة بعدي يقاتل على التأويل كما قاتلت على التنزيل وابناه الحسن والحسين سبطاي من هذه الأمة إمامان إن قاما أو قعدا وأبوهما خير منهما والأئمة بعد الحسين تسعة من صلبه ومنهم القائم الذي يقوم في آخر الزمان كما قمت في أوله ويفتح حصون الضلالة
قلنا
فهذه التسعة من هم
قال
هم الأئمة بعد الحسين خلف بعد خلف
الرواية بدون اسناد
وكتاب -2 دعائم الإسلام للقاضي النعمان المغربي الجزء1 صفحة37

ولقوله صلى الله عليه واله وسلم الحسن والحسين إماما حق قاما أو قعدا وأبوهما خير منهما
الرواية بدون اسناد
وفي كتاب -3 -علل الشرائع للصدوق الجزء1 صفحة211
عن أبي سعيد عقيصا قال قلت للحسن بن علي بن أبي طالب علية السلام يا بن رسول الله لم داهنت معاوية وصالحته وقد علمت أن الحق لك دونه وان معاوية ضال باغ فقال يا أبا سعيد ألست حجة الله تعالى ذكره على خلقه وإماما عليهم أبى علية السلام قلت بلى قال ألست الذي قال رسول الله صلى الله عليه وآله لي ولأخي الحسن والحسين إمامان قاما أو قعدا
الرواية فيها علي بن أحمد الدقاق الرازي وهو مجهول
ومحمد بن موسى بن داود مجهول ايظا
كتاب - 4 -الارشاد للشيخ المفيد الإرشاد للمفيد (413 هـ) الجزء2 صفحة30

وقد صرح رسول الله صلى الله عليه وآله بالنص على إمامته وإمامة أخيه من قبله بقوله ابناي هذان إمامان قاما أو قعدا ودلت وصية الحسن علية السلام إليه على إمامته كما دلت وصية أمير المؤمنين إلى الحسن على إمامته بحسب ما دلت وصية رسول الله صلى الله عليه وآله إلى أمير المؤمنين على إمامته من بعده - الرواية بدون اسناد
وفي كتاب - 5 - روضة الواعظين للفتال النيسابوري ) صفحة156 وقال رسول الله صلى الله عليه وآله الحسن والحسين إمامان قاما أو قعدا - الرواية بدون اسناد
وكتاب مناقب آل أبي طالب لابن شهر آشوب الجزء3 صفحة141 ويستدل بالخبر المشهور أنه قال صلى الله عليه وآله ابناي هذان إمامان قاما أو قعدا أوجب لهما الإمامة بموجب القول سواء نهضا بالجهاد أو قعدا عنه دعيا إلى أنفسهما أو تركا ذلك -الرواية بدون اسناد

وفي كتاب - 6 -كشف الغمة لابن أبي الفتح الإربلي الجزء2 صفحة156وقد قال النبي صلى الله عليه وآله وسلم ابناي إمامان قاما أو قعدا - بدون اسناد
وفي كتاب - 7 - بحار الأنوار للمجلسي الجزء36 صفحة351 الحسين بن علي عن هارون بن موسى عن محمد بن إسماعيل الفزاري عن عبد الله بن الصالح كاتب الليث عن رشد بن سعد عن الحسين بن يوسف الأنصاري عن سهل بن سعد الأنصاري قال سألت فاطمة بنت رسول الله صلى الله وآله عن الأئمة فقالت كان رسول الله صلى الله عليه وآله يقول لعلي عليه السلام يا علي أنت الإمام والخليفة بعدي وأنت أولى بالمؤمنين من أنفسهم فإذا مضيت فابنك الحسن أولى بالمؤمنين من أنفسهم فإذا مضى الحسن فالحسين أولى بالمؤمنين من أنفسهم فإذا مضى الحسين فابنه علي بن الحسين أولى بالمؤمنين من أنفسهم فإذا مضى علي فابنه محمد أولى بالمؤمنين من أنفسهم فإذا مضى محمد فابنه جعفر أولى بالمؤمنين من أنفسهم فإذا مضى جعفر فابنه موسى أولى بالمؤمنين من أنفسهم فإذا مضى موسى فابنه علي أولى بالمؤمنين من أنفسهم فإذا مضى علي فابنه محمد أولى بالمؤمنين من أنفسهم فإذا مضى محمد فابنه علي أولى بالمؤمنين من أنفسهم فإذا مضى علي فابنه الحسن أولى بالمؤمنين من أنفسهم فإذا مضى الحسن فالقائم المهدي أولى بالمؤمنين من أنفسهم يفتح الله به مشارق الأرض ومغاربها فهم أئمة الحق وألسنة الصدق منصور من نصرهم مخذول من خذلهم
الرواية فيها محمد بن إسماعيل الفزاري مجهول لم يذكروه
الحسين بن يوسف الأنصاري مجهول لم يذكروه
نرجو من سماحة العلامة الاجابه الوافية على هذة الشبهة
,والسلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

 


الموضوع: الحديث الشريف " الحسن والحسين عليهما السلام إمامان قاما أو قعدا" صحيح الاسناد.


بسمه تعالى / الجواب
السلام عليكم ورحمته وبركاته
     من له إلمام بكتب الأخبار والأسانيد يعرف أن للرواية جذوراً متينة في كتبنا الحديثية ونحن نحيل المشكك بالحديث القيِّم عن النبيّ الأعظم صلى الله عليه وآله:" الحسن والحسين إمامان قاما أو قعدا" وتواتره في الأخبار لا يعتني بذاك المشوش عقلياً الذي يريد النفث بسمومه في عقول البسطاء من الشيعة ولا يمكنه أن يؤثر إلا فيمن يميل إليهم من بترية اليوم الذين صاروا يشكون بالواضحات بسبب قادتهم من عفاريت العلماء الذين حذر الله تعالى منهم وكذلك الأحاديث الشريفة وأنهم أخطر على الإسلام من جيش يزيد بن معاوية... فالحديث مرويّ في مصادرنا بطرق متعددة فليراجع كتاب علل الشرائع ج1ص248باب 159 والمناقب لإبن شهر آشوب ودعائم الإسلام والإرشاد للمفيد والبحار وكفاية الأثر وغيرها من مصادر الحديث وسوف يتضح له كذب هذا المدَّعي القائل بأن الحديث المزبور ليس له أسناد، ولو لم يكن إلا مصادر العامة لهذا الحديث لكفى به واعظاً وزاجراً ..وكلما كان الخبر متوفراً في مصادر القوم كلما كان أبلغ في العذر والحجية على قاعدة" إقرار العقلاء على أنفسهم جائز" ومن باب:" من فمك أدينك"، ودعوى أن بعض أسانيدها ضعيف غير صحيح ومن أين جاء الضعف سوى ما يظنونه ضعيفاً باعتبار أن أسناد الروايات جعفرية لا تتلائم مع المشكك، وعلو فرضنا جدلاً ضعفها السندي إلا أنها ليست كذلك فيكفي في صحتها كون الحديث مروياً بطرق متعددة بشكل متواتر ولا يشترط قوة السند في المتواتر فتواتره يغني عن سنده، وإنما تطلب الأسانيد في أخبار الآحاد وليس في المستفيض أو المتواتر، كما لا يشترط في أخبار الفضائل قوة السند ما دامت الأخبار متوافقة مع الكتاب الكريم الدال على أن أولي الأمر هم أهل البيت عليهم السلام المنصوص عليهم بالأخبار المقطوعة في مصادرنا ومصادر القوم ولكنهم حجبوها على العوام لئلا يهتدوا إلى الحق، ونحن نحيل القارئ على كتاب " إحقاق الحق للقضي الشهيد الثالث على أيدي المخالفين السيد نور الدين المرعشي التستري أعلى الله مقامه الشريف...فغن فيه ما عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر مما ملأه صاحبه من مصادر وأسانيد الروايات من الفريقين...  فلتتبخر أكاذيب من يرمي أخبارالإمامة أدراج الرياح وباءوا بسخط من الله تعالى ولهم عذاب أليم والسلام عليكم.


العبد الفقير إلى الله تعالى الشيخ محمد جميل حمود العاملي
بيروت/ بتاريخ 20 محرم الحرام يوم الجمعة 1432هــ


  • المصدر : http://www.aletra.org/subject.php?id=247
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2011 / 12 / 30
  • تاريخ الطباعة : 2019 / 10 / 14