• الموقع : مركز العترة الطاهرة للدراسات والبحوث .
        • القسم الرئيسي : الفقه .
              • القسم الفرعي : إستفتاءات وأجوبة .
                    • الموضوع : تزويج عمر الملعون بمولاتنا أم كلثوم عليها السلام من تلفيقات المدرسة العمريّة .

تزويج عمر الملعون بمولاتنا أم كلثوم عليها السلام من تلفيقات المدرسة العمريّة

الإسم:  *****
النص:
السؤال: هل ثبت ان عمر ابن الخطاب تزوج ام كلثوم بنت علي عليه السلام خصوصا ان المخالفين يثبتون هذه الواقعة من الكافي وتحسين المجلسي للرواية وطبعا يستدلون بكلام السيد الخوئي قده زواج عمر من ام كلثوم ذكر في الروايات والتاريخ فماهو رد سماحتكم ؟؟

 

الموضوع الفقهي : تزويج عمر الملعون بمولاتنا أم كلثوم عليها السلام من تلفيقات المدرسة العمريّة
بسمه تعالى

الجواب:

     ليس صحيحاً نسبة تزويج عمر بن الخطاب عليه اللعنة السرمدية بمولاتنا الشريفة الصديقة الصغرى أُم كلثوم المسماة برقية عليها السلام وهذه النسبة من الإفتراءات العظيمة على عرض أمير المؤمنين عليه السلام، وقد فندنا هذه الفرية من أساسها في كتابنا الشريف(إفحام الفحول في شبهة تزويج عمر بأُم كلثوم عليها السلام) فليراجع في موقعنا والكتب طبع مرتان ولله الحمد ولآل محمد الفضل والمنّة....
  ودعوى أن ثمة أخباراً في الكافي وغيره لا ننكرها ولكنها أخبار معارضة بالأخبار الأخرى ناهيك عن معارضتها للقرائن القطعية التي تأخذ بأعناقنا في تكذيب هذه الفرية التي ابتدعها المخالفون ليظهروا للناس بأنه ليس هناك خلاف بين عمر وأمير المؤمنين وسيدة النساء عليهما السلام تماماً كفرية تزويج ربائب النبيّ الأعظم محمد صلى الله عليه وآله لعثمان حتى أنهم لقبوه بذي النورين لا لشيء سوى إضلال الشيعة بعمر وعثمان وأبي بكر...ونح قمنا بمعالجة خبر الكافي بما يتناسب مع الأسس القطعية التي وصلتنا عبر الحجج المطهرين صلوات الله عليهم أجمعين..ونحن لنا موعد يوم القيامة مع كلّ من نسب التزويج المذكور إلى أهل بيت العصمة والطهارة عليهم السلامإِن تَدْعُوهُمْ لَا يَسْمَعُوا دُعَاءكُمْ وَلَوْ سَمِعُوا مَا اسْتَجَابُوا لَكُمْ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يَكْفُرُونَ بِشِرْكِكُمْ وَلَا يُنَبِّئُكَ مِثْلُ خَبِيرٍ  فاطر14 . وَلَوْلَا إِذْ سَمِعْتُمُوهُ قُلْتُم مَّا يَكُونُ لَنَا أَن نَّتَكَلَّمَ بِهَذَا سُبْحَانَكَ هَذَا بُهْتَانٌ عَظِيمٌ النور16
 والقول بأن السيد الخوئي قال بصحة التزويج تبعاً لأحد المتأخرين لا يقولها إلا الجاهلون بحقائق التشريع، وهل الحق يتبع السيد الخوئي وأمثاله ممن أخطأوا في العديد من الفتاوى التي اتخذها المخالفون ذريعة لضرب التشيع من الاساس..؟! وإذا كان كل ما يقوله السيد الخوئي وأمثاله حقاً فما فائدة تقليد غيره..؟! وإذا كان ما تفوه به السيد الخوئي حقاً فيجب أن تكون كل أقواله حقاً وصواباً مع أنه لا يعتقد بنفسه ما قد يعتقده مقلدوه فيه..؟! ومن المعلوم تعثر السيد الخوئي وأمثاله في العديد من القضايا العقدية والتي منها أن عمر وأبا بكر لم ينصبا البغضاء والعداوة لأمير المؤمنين وسيدة نساء العالمين عليهما السلام إلا من باب حب الدنيا وليس من باب بغضهما الشخصي، وقد سجل دعواه في كتابه مباني منهاج الصالحين في الجزء الثالث منه صفحة 250 وها هي عبارته بعين ألفاظها:" من هنا يحكم بإسلام الأولين الغاصبين لحق أمير المؤمنين عليه السلام إسلاماً ظاهرياً لعدم نصبهم ظاهراً عداوة لأهل البيت وإنما نازعوهم في تحصيل المقام والرياسة العامة.." وقد استغرب تلميذه العلامة السيد تقي الطباطبائي القمي رحمه الله موبخاً له بأشد العبارات الدالة على حرقة قلبه ممن كان يعهد منه الولاء في كتابه "مصباح الهداية ــ الجزء الأول منه) وهو كتاب صنفه في بداية إجتهاده وشتان ما بين البداية والنهاية..!!! اللهم اختم لنا بخير حتى لا نعصيك أبداً يا أرحم الراحمين ويا مقلب القلوب ثبت قلوبنا على دينك بحق القائم من آل محمد وبحق أمير المؤمنين وزوجته المظلومة سيدة نساء العالمين وبحق إبنتيهما الحوراء زينب وأم كلثوم صلوات الله عليهم أجمعين..وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون....وكيف يحكم بإسلام من قتل سيدة النساء وجنينها واعتدى عليها وعلى زوجها وأولادها وغيّر أحكام الله وقلبها رأساً على عقب مع ما لهما من القضايا التي نقطع بكفرهما بسببها....راجعوا رد تلميذه عليه في الكتاب المذكور....  والسلام عليكم.
 

حررها العبد الجاني محمد جميل حمود العاملي
بيروت بتاريخ 28ذي الحجة 1434هــ.


  • المصدر : http://www.aletra.org/subject.php?id=844
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2013 / 11 / 18
  • تاريخ الطباعة : 2022 / 08 / 9