• الصفحة الرئيسية

ترجمة آية الله العاملي :

المركز :

بحوث فقهيّة وعقائديّة/ اردو :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مجلّة لسان الصدق الباكستانيّة (3)
  • بحث فقهي عن الشهادة الثالثة (1)

محاضرات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرة الإمام الحجّة (عج) (121)
  • مظلوميّة الصدِّيقة الطاهرة فاطمة (ع) (20)
  • شبهات وردود حول فقه السيرة الحسينية (11)
  • من هم أهل الثغور؟ (1)
  • محاضرات متفرقة (6)
  • الشعائر الحسينية - شبهات وردود (محرم1435هـ/2014م) (9)
  • زيارة أربعين سيّد الشهداء (ع) (2)
  • البحث القصصي في السيرة المهدوية (22)
  • سيرة الإمام زين العابدين عليه السَّلام (6)

أدعية وزيارات ونعي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • أدعية (14)
  • زيارات (9)
  • نعي، لطميّات (4)

العقائد والتاريخ :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • شبهات وردود (426)
  • عقائدنا في الزيارات (1)

الفقه :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • إستفتاءات وأجوبة (1018)
  • أرسل سؤالك

علم الرجال :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مواضيع رجاليّة (98)

مواضيع مشتركة ومتفرقة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مراسلات زوّار الموقع للمركز (4)
  • آراء (2)
  • نصائح (5)
  • فلسفة ومنطق (4)
  • رسائل تحقيقيّة (3)
  • مواضيع أخلاقيّة (3)
  • فقهي عقائدي (34)
  • فقهي أصولي (11)
  • فقهي تاريخي (6)
  • شعائري / فقهي شعائري (19)
  • مواضيع متفرقة (22)
  • تفسيري (15)

مؤلفات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مؤلفات عقائديّة (15)
  • مؤلفات فقهيّة (11)

بيانات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • بيانات وإعلانات (33)

المؤلفات والكتب :

 
 
 

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

 
 • اعلن سماحة المرجع الديني آية الله الشيخ محمد جميل حمود العاملي دام ظله بأن يوم غدٍ السبت هو المتمم لشهر شعبان(٣٠ شعبان) بالتالي فإن يوم الاحد هو أول شهر رمضان المبارك أعاده الله تعالى على المؤمنين بالخير وعلى الإمام المهدي عليه السلام بالنصر المؤزر... • 
  • القسم الرئيسي : مواضيع مشتركة ومتفرقة .

        • القسم الفرعي : فقهي عقائدي .

              • الموضوع : هل يصح إطلاق لفظ(جلَّ جلالُه) على المعصوم عليه السلام؟ .

هل يصح إطلاق لفظ(جلَّ جلالُه) على المعصوم عليه السلام؟

 

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
أعظم الله تعالى أجوركم بمصاب سيدة الوجود فاطمة الزهراء (سلام الله تعالى عليها).
شيخنا الفاضل:
هل يجوز إطلاق لفظ (جلَّ جلالُه) بعد إسم الإمام المعصوم (عليه السلام) ؟.

 

القسم العقائدي الفقهي: هل يصح إطلاق لفظ(جلَّ جلالُه) على المعصوم عليه السلام؟.
بسمه تعالى
السلام عليكم ورحمته وبركاته
الجواب: جلّ جلالاً وجلالةً في اللغة هو بمعنى كَبُرَ في الحجم أو تقدم في السنّ والرفعة والمقام وهو ضد حقُر، تقول: جلّ فلانٌ في عيني: أي عظُمَ؛ وجلّ عن كذا: أي تنزه وترفع.
والجلالة صفة للجل؛ والجلالة هو بمعنى:عظيم القدر والرفعة والسمو.
والحاصل: الوصف المذكور( جلّ جلاله) يصح إطلاقه على المعصوم باعتباره معنىً لغوياً عاماً ليس فيه شائبة من الناحية اللغوية، وذلك لأننا نتعاطى قسماً منه في حواراتنا العرفية عندما نحترم مؤمناً تقياً أو عالماً نقياً، نطلق عليه وصفَ ( الجليل) أي أنه عالمٌ جليل: أي رفيعٌ مقامُه، وقومٌ أجِلاء أي عظامٌ وأصحاب رفعة..فهذه أوصافٌ لغويةٌ عامة يتداولها الناس في خطاباتهم ومحاوراتهم ولا محذور فيها وهي تشمل الله تعالى وغيره..ولا نتعاطى في حواراتنا باستخدام جملة( جلّ جلاله) فلا نخاطب العالم بهذه الجملة المركبة، بينما نخاطبه بالإسم المفرد (جليل).
 فالأحوط والأفضل عدم استخدام الجملة المركبة(جلّ جلاله) في غير الله تعالى، وذلك لأمرين:
(الاول): إن المعصوم عليه السلام من آل محمد ارواحنا لهم الفداء وإن كان عظيمَ القدر والرفعة إلا أنه مخلوقٌ ومعلولٌ للعلة المحدثة للمخلوقات وهي الذات الإلهية المقدسة التي لم تحتج أحداً على الإطلاق..بينما ذات المعصوم كانت ولا تزال بحاجةٍ الى العلة الوجودية المحدثة والمبقية..فقد كان في طي العدم ثم أوجده الله تعالى وأفاض عليه الجلال والكمال.. فذاته ليست كذات الله سبحانه رفيعة من كلّ الجهات والحيثيات الزمانية والمكانية كالذات الإلهية المقدسة التي تتنزه عن الزمان والمكان ولم تكن ولن تكون بحاجةٍ الى العلّة المُحدِثة والعلّة المُبقية كما هو معلوم في علم الكلام والفلسفة التوحيدية العامة..فالله تعالى هو ذو الجلال مِن عامة الجهات والحيثيات بخلاف المعصوم فهو وإن كان جليلاً في عامة وجوده وسيره وسلوكه ولكنه فقير الى العلّة المُحدِثة التي أفاضت عليه الوجودَ الخارجي، فكان موجوداً وذا جلال وعظمة.
(الثاني): عند إطلاق ( جلّ جلالُه) على المعصوم يتبادر منه أن المتكلم يغالي في شخصية المعصوم، فينسب إليها الأُلوهية باعتبار أن الوصف المذكور( جلّ جلاله) عادةً ما يطلقه المحاورون والمتكلمون من علماء العقيدة على الذات الإلهية ولم يستخدموه في محاوراتهم العلمية والعرفية، وذلك دفعاً لمحذور اتهامهم بالغلو والمغالاة في المعصومين الأجلاء عليهم السلام..من هنا ينبغي عدم استخدام( جلَّ جلالُه) على صاحب الجلال المعصوم دفعاً لمحذور اتهامهم بالغلو ومساواة المعصوم بالذات الإلهية المقدسة من جهة الوجود الخارجي مع ان المعصوم كان ولا يزال محتاجاً لذي الجلال من كافة الحيثيات الزمانية والمكانية...والله تعالى العالم، وهو يتولّى الصالحين.
العبد المستغيث المترقب محمّد جميل حمُّود العامِلي.
بيروت بتاريخ ٢٧ ربيع الثاني ١٤٤٢ هجري قمري.

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2021/02/28   ||   القرّاء : 1478




أحدث البيانات والإعلانات :



 بيان تحديد بداية شهر رمضان المبارك لعام 1443 هجري / 2022 ميلادي

 الرد الفوري على الشيخ البصري

 إحتفال الشيعة في رأس السنة الميلاديّة حرام شرعاً

 بيان تحديد بداية شهر رمضان المبارك لعام 1441 هجري / 2020 ميلادي

 بيان هام صادر عن المرجع الديني آية الله الشيخ محمّد جميل حمُّود العاملي

 لماذا تُلصَق الإتهامات في كلِّ تحرك شعبي مطلبي؟

 الردُّ العلمي على الشيخ محمد الحاج حسن المدّعي الكرامات للراهب مار شربل..!

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 مسألة شرعية تخص الإرث

 ذم علماء الفلسفة والتصوف بحسب الأخبار الصريحة والتي منها رواية أبي هاشم الجعفري رضي الله عنه

 كيفية تسمية المولود حين إعلان إسمه

 لماذا أهمل الرواةُ تاريخَ مولاتنا الصدّيقة الصغرى نرجس عليها السلام...؟

 لا يكفي بصحة الصوم السفر مرتين الى مقر الدراسة

 السجاد الكبير يطهر بماء فوق الكر أو بالماء الكثير دلكاً لا عصراً

 العلّة من وجوب صلاة الآيات المخوّفة

ملفات عشوائية :



 الولاية حقٌ خاص برسول الله وأهل بيته الطاهرين عليهم السلام ومدّعيها لنفسه متقمص ثوباً ليس له

 التطبير لا يوهن المذهب بل من يقدح به هو من يوهن المذهب

 الإرادة التكوينية لله تعالى لا تستلزم العصمة الجبرية لأهل البيت عليهم السلام

 لا يجوز الإفتاء في أصول الدين / لا يجوز الاجتهاد في أصول الدين

 سر دفاعنا عن المحدّث الشيخ الإحسائي رضوان الله تعالى عليه لأنه من الأعلام الموالين لآل محمد عليهم السلام

 تباح الصلاة في القلنسوة ولا استحباب فيها

 جواز قذف الكفار/ حكم النظر إلى عورة الكافرة/ جواز العقد على الكافرة الكتابية ولا يجوز على المخالفة/ حرمة العقد على الرضيعة للتفخيذ وحرمة العقد على بنت دون التسع سنين للتفخيذ وغيره ضمن شروط/ البكر لها ولاية على نفسها ومن حقها أن تتزوج ولا يحق للأب أن يزوج

جديد الصوتيات :



 دعاء العهد بصوت الشيخ عبد الحميد الغمغام

 ــ(11)ــ كفر صنمي قريش (رسالة من عمر إلى معاوية يأمره فيها ببغض آل محمّد عليهم السلام)

 ـ(10)ـ كفر منكر ولاية وإمامة أمير المؤمنين علي وأهل بيته الطاهرين عليهم السلام

 المؤمنة شطيطة

 يا ليت نساء الشيعة كحبّابة الوالبيّة

 ــ(9)ــ إثبات ارتداد الصنمين من خلال الأخبار الشريفة

 ــ(8)ــ تفسير قوله تعالى ومن أهل المدينة مردوا على النفاق لا تعلمهم نحن نعلمهم

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 11

  • الأقسام الفرعية : 35

  • عدد المواضيع : 1963

  • التصفحات : 15925945

  • التاريخ : 25/06/2022 - 01:51

||   Web Site : www.aletra.org   ||   
 

 Designed, Programmed & Hosted by : King 4 Host . Net