• الصفحة الرئيسية

ترجمة آية الله العاملي :

المركز :

بحوث فقهيّة وعقائديّة/ اردو :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مجلّة لسان الصدق الباكستانيّة (3)
  • بحث فقهي عن الشهادة الثالثة (1)

محاضرات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرة الإمام الحجّة (عج) (121)
  • مظلوميّة الصدِّيقة الطاهرة فاطمة (ع) (20)
  • شبهات وردود حول فقه السيرة الحسينية (11)
  • من هم أهل الثغور؟ (1)
  • محاضرات متفرقة (6)
  • الشعائر الحسينية - شبهات وردود (محرم1435هـ/2014م) (9)
  • زيارة أربعين سيّد الشهداء (ع) (2)
  • البحث القصصي في السيرة المهدوية (22)
  • سيرة الإمام زين العابدين عليه السَّلام (6)

أدعية وزيارات ونعي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • أدعية (14)
  • زيارات (9)
  • نعي، لطميّات (4)

العقائد والتاريخ :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • شبهات وردود (426)
  • عقائدنا في الزيارات (1)

الفقه :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • إستفتاءات وأجوبة (1018)
  • أرسل سؤالك

علم الرجال :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مواضيع رجاليّة (98)

مواضيع مشتركة ومتفرقة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مراسلات زوّار الموقع للمركز (4)
  • آراء (2)
  • نصائح (5)
  • فلسفة ومنطق (4)
  • رسائل تحقيقيّة (3)
  • مواضيع أخلاقيّة (3)
  • فقهي عقائدي (34)
  • فقهي أصولي (11)
  • فقهي تاريخي (6)
  • شعائري / فقهي شعائري (19)
  • مواضيع متفرقة (22)
  • تفسيري (15)

مؤلفات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مؤلفات عقائديّة (15)
  • مؤلفات فقهيّة (11)

بيانات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • بيانات وإعلانات (33)

المؤلفات والكتب :

 
 
 

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

 
 • اعلن سماحة المرجع الديني آية الله الشيخ محمد جميل حمود العاملي دام ظله بأن يوم غدٍ السبت هو المتمم لشهر شعبان(٣٠ شعبان) بالتالي فإن يوم الاحد هو أول شهر رمضان المبارك أعاده الله تعالى على المؤمنين بالخير وعلى الإمام المهدي عليه السلام بالنصر المؤزر... • 
  • القسم الرئيسي : الفقه .

        • القسم الفرعي : إستفتاءات وأجوبة .

              • الموضوع : يجوز للبنت البالغة الكشف عن صدرها أمام والدها بشروط .

يجوز للبنت البالغة الكشف عن صدرها أمام والدها بشروط

الإسم:  *****
النص: اللهم صل على محمد وآل محمد ولعن اعدائهم ومنكري معاجزهم ومعارفهم والمعادين لهم ولشيعتهم آمين يارب العالمين
سماحة المرجع الشيخ محمد جميل حمود العاملي آدام الله ظله

السؤال : هل يعد كشف البنت ذات 24 سنة صدرها لابيها جائز شرعاً اذا لم يترتب على ذلك مفسدة؟

 

الموضوع الفقهي: يجوز للبنت البالغة الكشف عن صدرها أمام والدها بشروط.
بسمه تعالى

 

السلام على الأخ العزيز ...ورحمة الله وبركاته
الجواب:  يجوز للبنت أن تكشف عن صدرها أمام  أبيها أو أخيها أو أحد من محارمها إذا لم يترتب على ذلك ريبة أو فتنة، وأما كشف الثديين أمام الوالد أو المحارم كالأخ والخال والعم فمكروه إذا لم يترتب عليه فتنة وريبة وإلا  فغير جائز على الإطلاق وهو موضع اتفاق.
  وأما سائر المواضع ـــ غير العورتين عند المرأة والرجل ــ كالفخذين والسرة والعانة والإليتين فموضع خلاف، والأحوط وجوباً عندنا التستر عن المحارم  والمماثل في هذه المواضع المذكورة آنفاً.  كما أن الأحوط استحباباً  ستر البنت سائر جسمها أمام محارمها حتى لو لم يؤدِ ذلك إلى فتنة وريبة وذلك لأمرين:
 الأمر الأول: أن مولاتنا المعظمة سيِّدة النساء الصدّيقة الكبرى مولاتنا فاطمة الزهراء عليها السلام ولعن الله ظالميها لم تكن تتكشف أمام أبيها المعظم رسول الله صلى الله عليه وآله مع كونه معصوماً صلوات الله عليه وعليها... بل كانت القمة في العفاف والستر، ويفترض عقلاً وشرعاً على النساء اليوم أن يتخذن سيّدة النساء روحي فداها قدوة لهنَّ في أقوالهن وأفعالهنّ، لا أن يخلعن عفافهنّ أمام المحارم بحجة المحرمية، فكم من قصص رواها لنا الثقات كشفت عن حالات اغتصاب من قبل بعض المحارم كالأب يغتصب إبنته والأخ يغتصب أمه أو أخته بسبب التفلت من العفاف والستر والتزيّ بزيّ الفساق والتخلق بأخلاقهم وعاداتهم من تبرج وسفور الأم والأخت أمام الإخوة والأب وما يصدر من البنت أو الأم من حركات أمام الأولاد تؤدي إلى إثارة الغريزة عند الولد أو المحارم..فلا يجوز لمجتمعاتنا أن تكون متفلتةً من الضوابط التقوائية والأخلاقية بإلتزام الحشمة باللباس أمام المحارم فضلاً عن غير المحارم..فعندما ترتدي البنت بنطلوناً ضيقاً بحيث تفصل عورتها أمام أخيها وأبيها أو تكشح عن ثدييها أو ترتدي تنورة طولها شبر وتتجول أمام محارمها فإنه أمر خطير وغير جائز على الإطلاق حتى في الحالات العادية التي تؤدي في أغلب الأحيان إلى الإثارة عند المحارم، وذلك لأمرين:
 الأول: أن ذلك مقدمة إلى نتائج قبيحة منها تحريك الشهوات وإثارة الغرائز الكامنة ولا ينتظر الأب أن تتحرك شهوة إبنه أو شهوته نحو محارمه حتى يمنع البنت من اللباس الخليع أمامه وأمام إخوتها الذكور بل يجب أن يوصد الحرام قبل ولادته ويجتثه من جذوره قبل أن يستفحل أمره.
 الثاني:أن ذلك مستهجن في سيرة المتدينين الورعين، وهي سيرة متصلة بسيرة السلف الصالح من أصحاب أئمتنا الطاهرين عليهم السلام، تلك السيرة الناصعة المليئة بالطهر والعفاف في المنزل الواحد والأسرة الواحدة، بل ثمة إرشادات من رسول الله وأهل بيته الطيبين الطاهرين سلام الله عليهم تبيّن للمؤمنين كيفية تعاطيهم للباس من حيث كونه فضفاضاً يستر المفاتن عند الرجل والمرأة والأولاد فلا تظهر الزوجة مشاعر جنسية لزوجها أمام أولادها كما لا يظهر الزوج نفس المشاعر لزوجته أمام الأولاد لأن ذلك يحرك الغريزة لدى الأولاد ويؤدي ذلك إلى عواقب غير حميدة
 الأمر الثاني: العمومات والإطلاقات في السنة الشريفة الآمرة على نحو الإستحباب بستر النساء للمواضع المثيرة ولو بعد حين كالجيب المتصل بالثديين بالإضافة إلى الثديين فضلاً عن السرة والفخذين اللذين وردت بشأنهما أخبار تأمر بستر السرة والفخذين عن المحارم، وقد أفتى السيّد الخوئي رحمه الله بسترهما عن المحارم إحتياطاً للرجال والنساء، والقول بالتعميم ــ بمعنى أن العورة هي ما بين السرة إلى الركبتين ــ منسوب إلى الفقيه الشيعي الفذ العلامة الحلبي رحمه الله  وهو الظاهر عندنا أيضاً...وقد ورد إلينا أحد الإستفتاءات تشكو الأم من طفلها البالغ ثلاث سنين يحب النظر إلى ثديي أُمه بخلع حمالتها عن صدرها كما يحب النظر إليهما ولمسهما، وهو بالغ الخطورة على الحالة الإيمانية..اللهم فرج عنا بفرج وليّك...من هنا نفتي بوجوب تحفظ المرأة على مفاتنها عن أطفالها لا سيَّما الثديين والفخذين دون الجهة العليا من الصدر فإنه متسامح به عرفاً وشرعاً.
  ورد النهي أيضاً ـــ وهو محمول على الكراهة ــ عن أن تلبس المرأة الثياب المصبغة أمام محارمها لما في ذلك من تحريك للمشاعر والغرائز الشيطانية حالاً ومستقبلاً، ففي خبر صحيح عن الحكم بن مسكين قال:  حدثتني سعيدة ومنِّة أختا محمد بن أبي عمير بياع السابري قالتا : دخلنا على أبي عبد اللَّه عليه السّلام فقلنا : تعود المرأة أخاها قال « نعم » ، قلنا : تصافحه قال « من وراء الثوب » ، قالت إحداهما : إن أختي هذه تعود إخوتها ، قال « إذا عدت إخوتك فلا تلبسي المصبغة » . المراد من المصبغة هو الثياب الملونة، كما ورد في بعض الأخبار النهي عن لبس الثياب الرقيقة وهي مطلقة تشمل النهي عن لبسها أمام المحارم وغير المحارم كالخبر المروي عن النبي الأعظم صلى الله عليه وآله قال:« من أطاع امرأته أكبّه اللَّه على وجهه في النّار ، قيل: وما تلك الطَّاعة ؟ قال : تطلب منه  أن تذهب إلى الحمّامات ، والعرسات ، والنّياحات ، ولبس الثّياب الرّقاق فيجيبها» .
 فقد نهى الخبر الشريف عن أن يسمح الزوج لزوجته في الذهاب للحمامات ولبس الثياب الرقاق لأنها خلاف الحشمة والعفاف إلا للزوج فإنه مستحب مؤكد، وقد أفتى الشيخ المفيد بكراهة لبس الثياب الرقاق مطلقاً أمام المحارم والنساء بقرينة الحمامات الواردة في الخبر، قال المفيد في المقنعة:« ولا ينبغي لهن أن يلبسن الثياب الرقاق ، ولا بأس أن يلبسن  المضبع منها إذا كن ذوات بعول يتزين بذلك لبعولتهن خاصة ، دون غيرهم من الناس . ولا ينبغي للمرأة الحرة المسلمة أن تضاجع ــ أي تنام مع إمرأة على فراش واحد ـــ امرأة ليس بينها وبينها رحم على فراش واحد ، وتعرى من الثياب ، ولا تجتمع معها في لحاف أو إزار إلا أن يكون عليهما لباس يواري أجسادهما ، ولا يجوز ذلك مع التعري من اللباس....».
فليتدبر إخواننا المؤمنون في ذلك جيداً وليتقوا الله في محارمهم بحفظهن عن التحلل أمامهم فإن التقوى حياة القلوب...والله تعالى هو حسبنا ونعم الوكيل والسلام عليكم.
 

حررها العبد الفقير إلى ربّه محمد جميل حمود العاملي
بيروت بتاريخ 5 جمادى الثانية 1435هـ.

 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/04/11   ||   القرّاء : 22187




أحدث البيانات والإعلانات :



 بيان تحديد بداية شهر رمضان المبارك لعام 1443 هجري / 2022 ميلادي

 الرد الفوري على الشيخ البصري

 إحتفال الشيعة في رأس السنة الميلاديّة حرام شرعاً

 بيان تحديد بداية شهر رمضان المبارك لعام 1441 هجري / 2020 ميلادي

 بيان هام صادر عن المرجع الديني آية الله الشيخ محمّد جميل حمُّود العاملي

 لماذا تُلصَق الإتهامات في كلِّ تحرك شعبي مطلبي؟

 الردُّ العلمي على الشيخ محمد الحاج حسن المدّعي الكرامات للراهب مار شربل..!

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 مسألة شرعية تخص الإرث

 ذم علماء الفلسفة والتصوف بحسب الأخبار الصريحة والتي منها رواية أبي هاشم الجعفري رضي الله عنه

 كيفية تسمية المولود حين إعلان إسمه

 لماذا أهمل الرواةُ تاريخَ مولاتنا الصدّيقة الصغرى نرجس عليها السلام...؟

 لا يكفي بصحة الصوم السفر مرتين الى مقر الدراسة

 السجاد الكبير يطهر بماء فوق الكر أو بالماء الكثير دلكاً لا عصراً

 العلّة من وجوب صلاة الآيات المخوّفة

ملفات عشوائية :



 ـ(37)ـ بيان موقف الإمام الحجة وآبائه الطاهرين عليهم السَّلام من الأحداث التي جرت في عصورهم وخلال الغيبة الصغرى

  كيفية توزيع تركة الزوجة (وهي سبعة ملايين ديناراً ) على الأُم والزوج وولديه

 لا يجوز اللعب بآلات القمار حتى لو خرجت عن كونها آلات قمار

 ما حكم قص بعض الشعر وترك البعض، يعني​ القزع؟

 قضية تفضيل المولى أبي الفضل العباس بن أمير المؤمنين -عليهما السلام- على الأنبياء والرسل والملائكة ؟

 أسئلة حول الإنتظار وعلامات الظهور

 تحقيق في ختان الإناث

جديد الصوتيات :



 دعاء العهد بصوت الشيخ عبد الحميد الغمغام

 ــ(11)ــ كفر صنمي قريش (رسالة من عمر إلى معاوية يأمره فيها ببغض آل محمّد عليهم السلام)

 ـ(10)ـ كفر منكر ولاية وإمامة أمير المؤمنين علي وأهل بيته الطاهرين عليهم السلام

 المؤمنة شطيطة

 يا ليت نساء الشيعة كحبّابة الوالبيّة

 ــ(9)ــ إثبات ارتداد الصنمين من خلال الأخبار الشريفة

 ــ(8)ــ تفسير قوله تعالى ومن أهل المدينة مردوا على النفاق لا تعلمهم نحن نعلمهم

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 11

  • الأقسام الفرعية : 35

  • عدد المواضيع : 1963

  • التصفحات : 15745163

  • التاريخ : 22/05/2022 - 22:22

||   Web Site : www.aletra.org   ||   
 

 Designed, Programmed & Hosted by : King 4 Host . Net