• الصفحة الرئيسية

ترجمة آية الله العاملي :

المركز :

بحوث فقهيّة وعقائديّة/ اردو :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مجلّة لسان الصدق الباكستانيّة (3)
  • بحث فقهي عن الشهادة الثالثة (1)

محاضرات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرة الإمام الحجّة (عج) (121)
  • مظلوميّة الصدِّيقة الطاهرة فاطمة (ع) (20)
  • شبهات وردود حول فقه السيرة الحسينية (11)
  • من هم أهل الثغور؟ (1)
  • محاضرات متفرقة (6)
  • الشعائر الحسينية - شبهات وردود (محرم1435هـ/2014م) (9)
  • زيارة أربعين سيّد الشهداء (ع) (2)
  • البحث القصصي في السيرة المهدوية (22)
  • سيرة الإمام زين العابدين عليه السَّلام (6)

أدعية وزيارات ونعي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • أدعية (14)
  • زيارات (9)
  • نعي، لطميّات (4)

العقائد والتاريخ :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • شبهات وردود (441)
  • عقائدنا في الزيارات (1)

الفقه :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • إستفتاءات وأجوبة (1052)
  • أرسل سؤالك

علم الرجال :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مواضيع رجاليّة (100)

مواضيع مشتركة ومتفرقة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مراسلات زوّار الموقع للمركز (4)
  • آراء (13)
  • نصائح (5)
  • فلسفة ومنطق (4)
  • رسائل تحقيقيّة (3)
  • مواضيع أخلاقيّة (3)
  • فقهي عقائدي (34)
  • فقهي أصولي (11)
  • فقهي تاريخي (6)
  • شعائري / فقهي شعائري (20)
  • مواضيع متفرقة (22)
  • تفسيري (15)

مؤلفات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مؤلفات عقائديّة (15)
  • مؤلفات فقهيّة (11)

بيانات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • بيانات وإعلانات (34)

المؤلفات والكتب :

 
 
 

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

 
 • اللهمّ صلّ على محمّد وآل محمّد وعجّل فرجهم وأهلك أعداءهم • 
  • القسم الرئيسي : الفقه .

        • القسم الفرعي : إستفتاءات وأجوبة .

              • الموضوع : لا يجب على المغمى عليه بغير اختياره قضاء الصلاة .

لا يجب على المغمى عليه بغير اختياره قضاء الصلاة

الإسم: *****

النص:

سؤال الأول: کسي که مدتي را در حال کما، يا در بيمارستان در حال بيهوشي سپري کرده، آيا حکم واجباتي که (مثل نماز) از او ترک شده بعد از به هوش آمدن چگونه خواهد بود، يعن otmailبطه با آنها وظيفه اي دارد ؟ 
سؤال الثاني: جواني با دختر دوشيزه قصد ازدواج را دارد، ولي تا زمان عقد و جشن عروسي مدتي طول خواهد کشيد. به خاطر همين، ميخواهند تا آن زمان بين خود با بستن عقد موقت ارتباط نزديکي (پرهيز از مسائل جنسي) داشته باشند. بر اساس حکم «بنا بر احتياط واجب»: آيا امکانش هست که بدون اجازه ولي براي جلوگيري از گناه و با پرهيز از مسائل جنسي (صرفا براي محرميت) چنين عقدي برقرار 
سؤال الثالث: فرق عدول با رجوع چيست؟ 
سؤال الرابع: ميان احتياط واجب و احتياط مطلق چيست و در کدام رجوع به فقيه ديگر جائز است؟ لطفا براي هر کدام مثالي ذکر کنيد تا تفاوت آنها برايمان روشن شود. 
سؤال الخامس: احتياطات شما را به چه مرجعي رجوع كنند در احتياط واجب بعد از جنابعالي به چه كسي مي توان رجوع كرد؟ 
از جمهوري آذربايجان
 
 
 
المواضيع الفقهية: لا يجب على المغمى عليه بغير اختياره قضاء الصلاة / يجب أخذ الإذن من الأب للعقد على الفتاة البكر فيما لو كان في الترك غضاضة وعار على الأب / ما هو الحد الوسط بين الإحتياط الواجب والمطلق / الرجوع إلى غيرنا في الإحتياط الواجب إنما هو في الإحتياط العقلي.
 
الجواب
 
بسمه تعالى
 
السؤال الأول: کسي که مدتي را در حال کما، يا در بيمارستان در حال بيهوشي سپري کرده، آيا حکم واجباتي که (مثل نماز) از او ترک شده بعد از به هوش آمدن چگونه خواهد بود، يعن otmailبطه با آنها وظيفه اي دارد ؟ 
ترجمة السؤال: أحد الأشخاص كان في غيبوبة مدة زمنية معينة، فهل يجب عليه قضاء ما فاته من الصلاة ؟
 
الجواب/ بسمه تعالى
     الصلوات اليومية المفروضة إذا تركها المكلَّفُ في وقتها عمداً أو سهواً ، جهلاً أو نسياناً ، للنوم المستوعب للوقت أو لغير ذلك من الأسباب ؛ يجب قضاؤها خارج الوقت ، وكذلك الصلوات المأتيّ بها فاسدةً لفقد جزءٍ أو شرط ، ولا يجب قضاء ما تركه المجنون حال جنونه ، أو الصّبي حال صباه ، أو المغمى عليه حال إغمائه ، إذا لم يكن إغماؤه بفعله كمفروض السؤال، وأما إذا كان الإغماء بفعل نفسه فيجب القضاء كما لو أخذ دواءً يؤدي إلى الإغماء كالأفيون والحشيش والبنج وما شابه ذلك من غير ضرورة طبية،  والأحوط وجوباً في المغمى عليه القضاء فيما لو كان الإغماء بفعله على وجه المعصية ، وأما إذا لم يكن بفعله فلا قضاء عليه في أكثر من ثلاثة أيام ، فيما لو استمر الإغماء أكثر من ثلاثة ، فيقضي الثلاثة ، والأحوط القضاء مطلقاً حتى ولو استمر شهراً أو أكثر كما يحصل عند من يستغرق إغماؤه شهوراً أو سنين ؛ والله الموفق للصواب.
 
السؤال الثاني: جواني با دختر دوشيزه قصد ازدواج را دارد، ولي تا زمان عقد و جشن عروسي مدتي طول خواهد کشيد. به خاطر همين، ميخواهند تا آن زمان بين خود با بستن عقد موقت ارتباط نزديکي (پرهيز از مسائل جنسي) داشته باشند. بر اساس حکم «بنا بر احتياط واجب»: آيا امکانش هست که بدون اجازه ولي براي جلوگيري از گناه و با پرهيز از مسائل جنسي (صرفا براي محرميت) چنين عقدي برقرار شود؟ 
ترجمة السؤال: أحد الأشخاص أراد الزواج من فتاة بكر ولكن لطول المدة هل يستطيع إجراء عقد متعة من دون إذن الوليّ ومن دون ممارسة الجنس معها ؟
 
الجواب/بسمه تعالى
     يجب على الأحوط وجوباً أخذ الإذن من الأب للعقد على ابنته بالعقد المنقطع بالشرط المطلوب في السؤال ريثما يحين الوقت لإنشاء العقد الدائم في حال استلزم العقد عليها من دون إذن الأب غضاضة وعار عليه، وإذا لم يوافق الأب على العقد المنقطع ولكنه موافق على العقد الدائم فبإمكانه العقد عليها سراً من دون إذن أبيها ما دام موافقاً على تزويجه ابنته بالدائم إلا إذا ترتب عار عليه حال الإنكشاف، أو ترتب ضرر على مصلحة ابنته، ويجب على الشاب الطلب من الأب في أن يعقد له على ابنته خلال الفترة المذكورة حرصاً على عدم الوقوع في الحرام كالخلوة والنظر بريبة وفتنة، كما يجب على الآباء أن يسعوا لإنشاء عقد منقطع للجمع بين بناتهم والطالبين لهنّ بالزواج خلال فترة الخطوبة ولا يجوز لهم السماح للشيطان أن يدخل بيوتهم بسبب الخطوبة من دون عقد منقطع حتى ولو كان لرؤية الفتاة والجلوس معها في المرة الأولى... والله العالم.
 
السؤال الثالث: فرق عدول با رجوع چيست؟ 
الترجمة: ما الفرق بين العدول والرجوع؟
 
الجواب: الرجوع هو العود إلى المجتهد الجامع للشرائط بعد ترك تقليده، في حين أن العدول لا يستلزم العود والرجوع إليه.
 
السؤال الرابع: ميان احتياط واجب و احتياط مطلق چيست و در کدام رجوع به فقيه ديگر جائز است؟ لطفا براي هر کدام مثالي ذکر کنيد تا تفاوت آنها برايمان روشن شود. 
الترجمة: ما هو الحدّ الوسط في الإحتياط الواجب والإحتياط المطلق ؟
 
بسمه تعالى
الجواب:
     الاحتياط المطلق :هو العمل الذي يتيقن معه ببراءة الذمة من الواقع المجهول، وهو في أغلب الأحيان إحتياط عقلي يحصل منه الموافقة الواقعية، ويقابله الاحتياط النسبي وهو احتياط شرعيّ كالاحتياط بين فتاوى مجتهدين يعلم اجمالاً بأعلمية أحد المجتهدين بناءً على وجوب تقليد الأعلم.
  وبعبارة أُخرى: الاحتياط إذا لم يكن  معه فتوى يسمى بالاحتياط المطلق فيجوز للمقلد العمل به أو الرجوع لغيره من المجتهدين، وهناك احتياط بنحو الفتوى كالصلاة إلى الجهات الأربعة عند اشتباه القبلة أو وجوب الاحتياط عند العلم الإجمالي فإنه في هذه الصورة لا يجوز الرجوع لغيره إذا كان المفتي أعلم وقلنا بوجوب تقليد الأعلم بخلاف الاحتياط المطلق الذي لا فتوى معه ويفرق بينهما في التعبير ان الاحتياط المطلق كأن يقول المجتهد ( الأحوط هو كذا ) بخلاف هذا الاحتياط بنحو الفتوى فإنه يقول المجتهد ( صل إلى الجهات الأربعة عند الاشتباه في القبلة أو اجتنب الإنائين عند العلم بنجاسة أحدهما ) أو نحو ذلك من التعابير التي تدل على أن حكم الواقعة هو الاحتياط لا ان حكمها مجهول لديه والاحتياط طريق لتحصيله .
 
 السؤال الخامس: احتياطات شما را به چه مرجعي رجوع كنند در احتياط واجب بعد از جنابعالي به چه كسي مي توان رجوع كرد؟ 
الترجمة:  أي مرجع بإمكاننا الرجوع إليه في إحتياطاتكم الواجبة ؟
 
الجواب/ بسمه تعالى
     الإحتياط الواجب الذي يجوز لكم الرجوع به إلى غيرنا هو الإحتياط العقلي فقط.
 
والسلام عليكم.
 
 
حررها العبد الفقير محمد جميل حمّثود العاملي
بيروت بتاريخ 12 ذي الحجة 1435هـ.
 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/10/24   ||   القرّاء : 5317




أحدث البيانات والإعلانات :



 الرد الإجمالي على الشيخ حسن المصري..

 بيان تحديد بداية شهر رمضان المبارك لعام 1443 هجري / 2022 ميلادي

 الرد الفوري على الشيخ البصري

 إحتفال الشيعة في رأس السنة الميلاديّة حرام شرعاً

 بيان تحديد بداية شهر رمضان المبارك لعام 1441 هجري / 2020 ميلادي

 بيان هام صادر عن المرجع الديني آية الله الشيخ محمّد جميل حمُّود العاملي

 لماذا تُلصَق الإتهامات في كلِّ تحرك شعبي مطلبي؟

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 هل يدخل الجنّة إبن الزنا الشيعي المتولد من والدين شيعيين..؟

 لا يصح إطلاق كلمة "عشق" على آل محمد صلوات الله عليهم.

 هل أن السيّدتين آسية بنت مزاحم وأم كلثم أخت النبيين موسى وهارون عليهم السلام معصومتان بالعصمة الذاتية..؟

 سيّدنا المعظّم ولي الله العباس بن أمير المؤمنين علي عليهما السلام أفضل من سيدنا حمزة بن عبد المطلب بالأدلة والبراهين القاطعة..

 حكم الماء المتفلت في الغسلة الاولى حال التطهير من النجاسة..؟/ القاعدة الأصولية عند حصول الشك في التطهير من النجاسة..

 يجوز الدعاء على العدو في قنوت الصلاة مطلقاً..

  يجوز البكاء على النبيّ وآله الأطهار عليهم السلام في الصلاة ..

ملفات عشوائية :



 وقت غسل الجمعة

 ــ(5)ــ معنى التعصّب والحميّة للنبيّ وآله الطاهرين عليهم السلام ــ(القسم الثالث)ــ

 تباح الصلاة في القلنسوة ولا استحباب فيها

 حديث (لو سرقت ابنتي فاطمة) في الميزان؟!!

 بيان هام صادر عن المرجع الديني آية الله الشيخ محمّد جميل حمُّود العاملي

 حرمة التلقيح بعامة اللقاحات المصطنعة ضد فايروس كورونا

 تراثنا الحديثي مأخوذ من الأصول الأربعمائة الشريفة المروية عن الصادقين عليهم السلام

جديد الصوتيات :



 دعاء العهد بصوت الشيخ عبد الحميد الغمغام

 ــ(11)ــ كفر صنمي قريش (رسالة من عمر إلى معاوية يأمره فيها ببغض آل محمّد عليهم السلام)

 ـ(10)ـ كفر منكر ولاية وإمامة أمير المؤمنين علي وأهل بيته الطاهرين عليهم السلام

 المؤمنة شطيطة

 يا ليت نساء الشيعة كحبّابة الوالبيّة

 ــ(9)ــ إثبات ارتداد الصنمين من خلال الأخبار الشريفة

 ــ(8)ــ تفسير قوله تعالى ومن أهل المدينة مردوا على النفاق لا تعلمهم نحن نعلمهم

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 11

  • الأقسام الفرعية : 35

  • عدد المواضيع : 2027

  • التصفحات : 16486058

  • التاريخ : 3/10/2022 - 17:23

||   Web Site : www.aletra.org   ||   
 

 Designed, Programmed & Hosted by : King 4 Host . Net