• الصفحة الرئيسية

ترجمة آية الله العاملي :

المركز :

بحوث فقهيّة وعقائديّة/ اردو :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مجلّة لسان الصدق الباكستانيّة (3)
  • بحث فقهي عن الشهادة الثالثة (1)

محاضرات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرة الإمام الحجّة (عج) (121)
  • مظلوميّة الصدِّيقة الطاهرة فاطمة (ع) (20)
  • شبهات وردود حول فقه السيرة الحسينية (11)
  • من هم أهل الثغور؟ (1)
  • محاضرات متفرقة (6)
  • الشعائر الحسينية - شبهات وردود (محرم1435هـ/2014م) (9)
  • زيارة أربعين سيّد الشهداء (ع) (2)
  • البحث القصصي في السيرة المهدوية (22)
  • سيرة الإمام زين العابدين عليه السَّلام (6)

أدعية وزيارات ونعي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • أدعية (14)
  • زيارات (9)
  • نعي، لطميّات (4)

العقائد والتاريخ :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • شبهات وردود (432)
  • عقائدنا في الزيارات (1)

الفقه :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • إستفتاءات وأجوبة (1039)
  • أرسل سؤالك

علم الرجال :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مواضيع رجاليّة (99)

مواضيع مشتركة ومتفرقة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مراسلات زوّار الموقع للمركز (4)
  • آراء (5)
  • نصائح (5)
  • فلسفة ومنطق (4)
  • رسائل تحقيقيّة (3)
  • مواضيع أخلاقيّة (3)
  • فقهي عقائدي (34)
  • فقهي أصولي (11)
  • فقهي تاريخي (6)
  • شعائري / فقهي شعائري (19)
  • مواضيع متفرقة (22)
  • تفسيري (15)

مؤلفات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مؤلفات عقائديّة (15)
  • مؤلفات فقهيّة (11)

بيانات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • بيانات وإعلانات (33)

المؤلفات والكتب :

 
 
 

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

 
 • اعلن سماحة المرجع الديني آية الله الشيخ محمد جميل حمود العاملي دام ظله بأن يوم غدٍ السبت هو المتمم لشهر شعبان(٣٠ شعبان) بالتالي فإن يوم الاحد هو أول شهر رمضان المبارك أعاده الله تعالى على المؤمنين بالخير وعلى الإمام المهدي عليه السلام بالنصر المؤزر... • 
  • القسم الرئيسي : مواضيع مشتركة ومتفرقة .

        • القسم الفرعي : فقهي أصولي .

              • الموضوع : الرواية المتقدمة تجري فيها قاعدة الفراغ لا التجاوز / التذكر في الرواية محمول على الشك لا النسيان / الفرق بين حالة الشك والنسيان في العمل العبادي / لا بأس بالعمل بالقواعد الأصولية بعد الفراغ من العمل حال الشك بصحة الفعل أو الشك في أصل وجوده .

الرواية المتقدمة تجري فيها قاعدة الفراغ لا التجاوز / التذكر في الرواية محمول على الشك لا النسيان / الفرق بين حالة الشك والنسيان في العمل العبادي / لا بأس بالعمل بالقواعد الأصولية بعد الفراغ من العمل حال الشك بصحة الفعل أو الشك في أصل وجوده

 الإسم: *****

النص:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيكم شيخنا وحفظكم الله من كل سوء 
ما معنى قول الامام عليه السلام: ( فذكرته تذكراً ) الواردة في هذه الرواية :" كل ما مضى من صلاتك وطهورك فذكرته تذكراً، فامضه، فلا إعادة عليك فيه ".
لماذا لم يقل نسيته نسياناً ؟
فكيف فهم من الرواية النسيان عن طريق اللفظ ( فذكرته تذكراً ؟.
 
الموضوع الفقهي الأصولي: الرواية المتقدمة تجري فيها قاعدة الفراغ لا التجاوز / التذكر في الرواية محمول على الشك لا النسيان / الفرق بين حالة الشك والنسيان في العمل العبادي / لا بأس بالعمل بالقواعد الأصولية بعد الفراغ من العمل حال الشك بصحة الفعل أو الشك في أصل وجوده.
بسمه تعالى
الجواب
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
   الرواية المذكورة في سؤالكم ضعيفة السند بالحسن بن الحسين اللؤلؤي، وفي توثيقه كلام بين الأعلام الرجاليين؛ وبالرغم من ذلك، فقد حملها بعض أعلام الامامية على الشك في غسل عضو بعد الدخول في غيره، بمعنى أن المتوضئ يشك في أنه غسل يده اليمنى بعد دخوله في غسل اليسرى، فأفتى بعضهم ــ طبقاً لهذه الرواية وأمثالها ــ بعدم الاعتناء بشكه لقاعدة التجاوز، وهو اشتباه وخطأ في فهم مورد الرواية؛ ونحن نخالفهم كما خالفهم غيرنا فنبني على أن مورد الرواية هو الشك بعد الفراغ حال الشك في صحة الفعل أو الشك في تحقق وجوده ولا نبني في فهمنا للرواية على قاعدة التجاوز، وذلك لوجود قرينة في صدر الرواية وهي قوله عليه السلام:" كل ما مضى من صلاتك وطهورك.." فإن معناه أن الشك حصل بعد مضي الصلاة والطهور لا أنه حصل حال الصلاة أو الطهور... فمورد الرواية هو عدم الاعتناء بعد الفراغ من العمل، وهو متعين في قاعدة الفراغ وليس التجاوز.
   والصحيح حملها ــ كما أشرنا إليه آنفاً ـــ على ما إذا انتهى من وضوئه فشك هل غسل يده أو وجهه؛ فهنا لا يعتني بشكه، وذلك لأن مورد الرواية هو الشك بعد الفراغ من العمل لا أثناء العمل حتى يمكن القول بقاعدة التجاوز...!.
   والرواية تدور حول الشك في المشكوك به بعد الفراغ من العمل وليس النسيان كما تفضلتم به في سؤالكم الكريم، لأنه إذا تذكر أنه لم يغسل عضواً من أعضائه أو أنه لم يركع أو لم يسجد؛ ـــ لا أنه شك في أنه غسل أو ركع وما شابه ذلك؛ والعلم ببطلان العمل بسبب نقصان ركن أو واجب شيء، والشك في صحته أو أصل وجوده شيء آخر ـــ فلا تجري فيه قاعدة الفراغ ولا التجاوز بل يجب إعادة الوضوء أو الغسل لوضوح أنه علم بنقصان وضوئه، ــ لا أنه شكَّ ــ والعلم بالنقصان طريق لبطلان الوضوء أو الغسل أو الصلاة إجماعاً ونصاً...لأن قاعدة الفراغ إنما تجري في حال الشك في عدم الإتيان بالمشكوك به، ولا تجري في حال العلم بعدم إتيانه؛ من هنا حملها الأعلام على الشك في غسل العضو مع احتمال أنه غسله، ولم يحملها أحد على النسيان؛ وكأن مورد الرواية هو احتمال أن يكون غسل العضو، ولو بالاحتمال البعيد موجب للإعادة؛ فتأمل فإنه دقيق جداً. وإن كان الاحتياط في العبادة هو أن يعيد الغسل أو الوضوء لقاعدة الاشتغال، لما ورد في الأخبار من أن الاحتياط حسن على كل حال؛ ولقولهم عليهم السلام" احتط لدينك بما شئت" وقولهم عليهم السلام:" عليك بالحائطة لدينك" كما لا بأس في هذا المورد بالعمل بالقواعد الأصولية الأخرى كقاعدتي الاشتغال والاستصحاب ؛ فيستصحب عدم الغسل، ويعمل بالاحتياط لقاعدة الاشتغال الدالة على أن الاشتغال اليقيني يستدعي الفراغ اليقيني....والله العالم. وهو الموفق للرشاد والسداد؛ والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
 
حررها العبد الفقير محمَّد جميل حمُّود العاملي
بيروت بتاريخ 3 جمادى الأولى 1436هـ.

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/02/25   ||   القرّاء : 5887




أحدث البيانات والإعلانات :



 بيان تحديد بداية شهر رمضان المبارك لعام 1443 هجري / 2022 ميلادي

 الرد الفوري على الشيخ البصري

 إحتفال الشيعة في رأس السنة الميلاديّة حرام شرعاً

 بيان تحديد بداية شهر رمضان المبارك لعام 1441 هجري / 2020 ميلادي

 بيان هام صادر عن المرجع الديني آية الله الشيخ محمّد جميل حمُّود العاملي

 لماذا تُلصَق الإتهامات في كلِّ تحرك شعبي مطلبي؟

 الردُّ العلمي على الشيخ محمد الحاج حسن المدّعي الكرامات للراهب مار شربل..!

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 أشهر الحج ثلاثة/ كيف يكون الحج في ثلاثة شهور مع أنه في ذي الحجة..؟

 البصاق او الريق لا يطهر الفم من النجاسة الطارئة فيه

 من شروط عقد التحليل أن تنكح زوجاً آخر بالعقد الدائم لا المنقطع

 لا يجوز للتاجر أن يربح من المؤمن الكثير

 يجب شرعاً أن تكون القراءة في الصلاة باللغة العربية الفصحى..

 حكم جنون الزوجة قبل العقد وبعده

 متى يكون الخلُّ طاهراً ومتى يكون نجساً..؟

ملفات عشوائية :



 التقصير حال السفر من بلده بعد تجاوز حدّ الترخص بشرط آخر لازم

 دعاء العهد بصوت الشيخ عبد الحميد الغمغام

 شبهة تزويج النبي آدم عليه السلام بنيه من بناته والرد عليها

 

 من رجع الى محل سكناه قبل الزوال بقي على صيامه بشرط يجب مراعاته

 مآخذنا على الشيخ ياسر حبيب متعدد الأطراف

 بيان في نعي آية الله الفقيه المجاهد السيّد محمّد تقي الطباطبائي القمّي (أعلى الله مقامه)

جديد الصوتيات :



 دعاء العهد بصوت الشيخ عبد الحميد الغمغام

 ــ(11)ــ كفر صنمي قريش (رسالة من عمر إلى معاوية يأمره فيها ببغض آل محمّد عليهم السلام)

 ـ(10)ـ كفر منكر ولاية وإمامة أمير المؤمنين علي وأهل بيته الطاهرين عليهم السلام

 المؤمنة شطيطة

 يا ليت نساء الشيعة كحبّابة الوالبيّة

 ــ(9)ــ إثبات ارتداد الصنمين من خلال الأخبار الشريفة

 ــ(8)ــ تفسير قوله تعالى ومن أهل المدينة مردوا على النفاق لا تعلمهم نحن نعلمهم

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 11

  • الأقسام الفرعية : 35

  • عدد المواضيع : 1994

  • التصفحات : 16183443

  • التاريخ : 10/08/2022 - 01:55

||   Web Site : www.aletra.org   ||   
 

 Designed, Programmed & Hosted by : King 4 Host . Net