• الصفحة الرئيسية

ترجمة آية الله العاملي :

المركز :

بحوث فقهيّة وعقائديّة/ اردو :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مجلّة لسان الصدق الباكستانيّة (3)
  • بحث فقهي عن الشهادة الثالثة (1)

محاضرات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرة الإمام الحجّة (عج) (121)
  • مظلوميّة الصدِّيقة الطاهرة فاطمة (ع) (20)
  • شبهات وردود حول فقه السيرة الحسينية (11)
  • من هم أهل الثغور؟ (1)
  • محاضرات متفرقة (6)
  • الشعائر الحسينية - شبهات وردود (محرم1435هـ/2014م) (9)
  • زيارة أربعين سيّد الشهداء (ع) (2)
  • البحث القصصي في السيرة المهدوية (22)
  • سيرة الإمام زين العابدين عليه السَّلام (6)

أدعية وزيارات ونعي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • أدعية (14)
  • زيارات (9)
  • نعي، لطميّات (4)

العقائد والتاريخ :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • شبهات وردود (422)
  • عقائدنا في الزيارات (1)

الفقه :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • إستفتاءات وأجوبة (1005)
  • أرسل سؤالك

علم الرجال :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مواضيع رجاليّة (97)

مواضيع مشتركة ومتفرقة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مراسلات زوّار الموقع للمركز (4)
  • آراء (2)
  • نصائح (5)
  • فلسفة ومنطق (4)
  • رسائل تحقيقيّة (3)
  • مواضيع أخلاقيّة (3)
  • فقهي عقائدي (34)
  • فقهي أصولي (11)
  • فقهي تاريخي (6)
  • شعائري / فقهي شعائري (19)
  • مواضيع متفرقة (22)
  • تفسيري (15)

مؤلفات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مؤلفات عقائديّة (15)
  • مؤلفات فقهيّة (11)

بيانات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • بيانات وإعلانات (33)

المؤلفات والكتب :

 
 
 

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

 
 • اعلن سماحة المرجع الديني آية الله الشيخ محمد جميل حمود العاملي دام ظله بأن يوم غدٍ السبت هو المتمم لشهر شعبان(٣٠ شعبان) بالتالي فإن يوم الاحد هو أول شهر رمضان المبارك أعاده الله تعالى على المؤمنين بالخير وعلى الإمام المهدي عليه السلام بالنصر المؤزر... • 
  • القسم الرئيسي : مواضيع مشتركة ومتفرقة .

        • القسم الفرعي : شعائري / فقهي شعائري .

              • الموضوع : البكاء على موتى المؤمنين ونعيهم ورثائهم في مجالس عزاء سيد الشهداء (عليه السلام) عمل انتهازيٌّ واستئكال بمصائب الأئمة الأطهار (سلام الله عليهم) .

البكاء على موتى المؤمنين ونعيهم ورثائهم في مجالس عزاء سيد الشهداء (عليه السلام) عمل انتهازيٌّ واستئكال بمصائب الأئمة الأطهار (سلام الله عليهم)

الإسم: *****

النص:

السلام عليكم ورحمة الله

ورد في حديث إمامنا الرضا عليه السلام لابن شبيب: إن كنت باكياً لشئ فابك للحسين بن علي (صلوات الله عليهما)

وورد فعلى مثل الحسين فليبك الباكون ..

يسعى خدام المنبر دائماً لذكر مصائب أهل البيت عموماً والمولى الحسين خصوصاً وأصحابه .. وقد يتفق أن يقام مجلس عزاء لشخص من الموالين وفي المجلس وأثناء الرثاء والعزاء يرثى هذا الشخص ويذكر في أبيات نعي وحتى في أيامنا هذه مثلا يكتبون القصائد وينشدون المراثي للشهداء من الحشد الشعبي مثلا  أو غيرهم من الشهداء أو الأناس العاديين أو حتى العلماء أو مراثي سياسية وما الى ذلك ..

فما هو حكم مايقومون به أو ما ينبغي أن يكون عليه منبر الإمام الحسين عليه السلام وماهو حكم النوح والرثاء والبكاء لغير السادة الأطهار عليهم السلام؟ 

‏‫اللهمّ صلّ على محمد وآل محمد وعجّل فرجهم والعن أعدائهم‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬


الموضوع الفقهي الشعائري: البكاء على موتى المؤمنين ونعيهم ورثائهم في مجالس عزاء سيد الشهداء (عليه السلام) عمل انتهازيٌّ واستئكال بمصائب الأئمة الأطهار (سلام الله عليهم).

بسمه تعالى

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الجواب: إن رثاء الموتى من المؤمنين في مجالس سيِّد الشهداء الإمام المعظم أبي عبد الله الحسين وبقية الثلة الطاهرة من أهل البيت (سلام الله عليهم) مكروه شرعاً بالعنوان الأولي، وذلك لأمرين:

   (الأول): إن النصوص الشريفة تأمر بالبكاء على سيّد الشهداء (سلام الله عليه) عند تذكر الموتى من المؤمنين، إذ إن خبر ابن شبيب يأمر بالبكاء على الإمام المظلوم عليه السلام عند تذكر الأحباب من الموتى بمقتضى قول الإمام عليه السلام:" إن كنت باكياً لشيء فابك على الحسين بن علي عليهما السلام.."، والأمر بالشيء نهيٌّ عن ضده، فالخبر يأمر بالبكاء على إمامنا المظلوم عليه السلام عند تذكر حال المؤمن الميت، وفي الوقت نفسه ينهى عن البكاء على غيره، فإن كلمة "شيء" تفيد الإطلاق في كل شيء من هموم الدنيا وأحزانها والتي منها تذكر الأحباب من موتى المؤمنين، فالخبر يشير إلى شيء مهم هو: أن تذكر الأحباب من الموتى ليس أعظم من مصاب سيِّد الشهداء عليه السلام الذي كُرِب في نفسه وأهل بيته الطاهرين عليهم السلام وأصحابه الميامين رضي الله عنهم.. وكأن الخبر الشريف يشير إلى ما نحن بصدده، وهو أن المؤمن قد يتذكر أحوال موتاه وما أصابهم وجرى عليهم أو أنه يتشوَّق إليهم، وهو أمر متسالم عليه بين المؤمنين باعتبار أن الإنسان مفطور على العاطفة والحنان على من أحبه وتشوق إليه..وبالرغم من ذلك كلّه فإن أئمتنا الطاهرين عليهم السلام أردوا للمؤمنين أن يعيشوا حالة الحزن على ولي نعمتهم ومن به يتنعمون بسببه، إذ به ثبتت الأرض والسماء ولوه لساخت الأرض بأهلها وبه أينعت الثمار وأورقت الأشجار...فكيف لا يكون البكاء عليه أفضل البكاء، وبالبكاء عليه تذهب الهموم وتفل الكروب وتهون الخطوب.

 (الثاني): إن مجالس البكاء على سيد الشهداء (سلام الله عليه) لا يجوز استغلالها بالبكاء على غيرهم أو المديح للسياسيين والعلماء، لأن ذلك من مصاديق الإستئكال بآل محمد عليهم السلام، فيقيمون المجالس باسم سيّد الشهداء عليه السلام ثم يجيرونها إلى علمائهم وقادة أحزابهم، وهو من أبرز مصاديق الإنتهازية الشخصية التي نهى عنها الشارع المقدَّس، فما يحصل اليوم في مجالس العزاء على سيد الشهداء عليه السلام من نظم القصائد إنشاد المراثي على العلماء والموتى من كل الأحزاب، ليس إلا خيانة لأهل البيت عليهم السلام واستغلال أحزانهم ومصائبهم التي تخر من هولها الجبال الرواسي..!

  وأما حكم البكاء والنوح والرثاء على غير أهل البيت عليهم فجائزٌ شرعاً ولا مانع منه أصلاً ما دام البكاء والرثاء والنوح بحق، وأما إذا كان ذلك بغير حق كمن بكى على فاجر وظالم وضال فإن ذلك من كبار الذنوب وفاعله مأثوم ومعاقب لأنه بكى على ظالم ومدح ظالماً، والبكاء على الظالم والنوح عليه يعتبر ظلماً وقبيحاً لاستلزامه النوح بالباطل ومدح الظالم على ظلمه وهو عين الحرام والمعصية... والسلام.

حررها العبد الفاني الأحقر محمد جميل حمود العاملي

بيروت بتاريخ 1 شعبان الخير 1438 هجري

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/05/09   ||   القرّاء : 4022




أحدث البيانات والإعلانات :



 بيان تحديد بداية شهر رمضان المبارك لعام 1443 هجري / 2022 ميلادي

 الرد الفوري على الشيخ البصري

 إحتفال الشيعة في رأس السنة الميلاديّة حرام شرعاً

 بيان تحديد بداية شهر رمضان المبارك لعام 1441 هجري / 2020 ميلادي

 بيان هام صادر عن المرجع الديني آية الله الشيخ محمّد جميل حمُّود العاملي

 لماذا تُلصَق الإتهامات في كلِّ تحرك شعبي مطلبي؟

 الردُّ العلمي على الشيخ محمد الحاج حسن المدّعي الكرامات للراهب مار شربل..!

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 بيان تحديد بداية شهر رمضان المبارك لعام 1443 هجري / 2022 ميلادي

 حكم من يسافر يومين من وطنه الى مقر دراسته

 لا يصح الإعتماد على الابراج بشكل مطلق/ بعض الاخبار تضمنت ذكر القمر في برج العقرب وبرج المحاق

 حكم صنع الدمى والرسوم

 شرح فقرة دعاء رجب( لا فرق بينك وبينها إلا أنهم عبادك...)

 بقايا الطعام في الفم تفسد الوضوء اذا بلعها المتوضي خلال الوضوء

 كيفية المسح على القدمين

ملفات عشوائية :



 حل لغز الطائر الذي ابتلعه الإمام الجواد عليه السلام والزبد الأبيض الذي خرج على شفتي الإمام الرضا عليه السلام

  معنى العورة / معنى الكاسيات العاريات

 الفتوحات الاسلامية كانت ضرراً على الإسلام

 نظرة الشيعة الإمامية حول شبهة الآكل والمأكول الفلسفية

 النبي عيسى عليه السلام لا زال حياً، والتوفي الوارد في الآية بحقه هو بمعنى الإنتقال والملاقاة

 كثير الشكّ لا يعتني بشكّه

 هل السفراء الأربعة معصومين بالعصمة الصغرى؟

جديد الصوتيات :



 دعاء العهد بصوت الشيخ عبد الحميد الغمغام

 ــ(11)ــ كفر صنمي قريش (رسالة من عمر إلى معاوية يأمره فيها ببغض آل محمّد عليهم السلام)

 ـ(10)ـ كفر منكر ولاية وإمامة أمير المؤمنين علي وأهل بيته الطاهرين عليهم السلام

 المؤمنة شطيطة

 يا ليت نساء الشيعة كحبّابة الوالبيّة

 ــ(9)ــ إثبات ارتداد الصنمين من خلال الأخبار الشريفة

 ــ(8)ــ تفسير قوله تعالى ومن أهل المدينة مردوا على النفاق لا تعلمهم نحن نعلمهم

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 11

  • الأقسام الفرعية : 35

  • عدد المواضيع : 1945

  • التصفحات : 15721584

  • التاريخ : 17/05/2022 - 18:39

||   Web Site : www.aletra.org   ||   
 

 Designed, Programmed & Hosted by : King 4 Host . Net