• الصفحة الرئيسية

ترجمة آية الله العاملي :

المركز :

بحوث فقهيّة وعقائديّة/ اردو :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مجلّة لسان الصدق الباكستانيّة (3)
  • بحث فقهي عن الشهادة الثالثة (1)

محاضرات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرة الإمام الحجّة (عليه السلام) (121)
  • مظلوميّة الصدِّيقة الطاهرة فاطمة (عليها السلام) (20)
  • شبهات وردود حول فقه السيرة الحسينية (11)
  • من هم أهل الثغور؟ (1)
  • محاضرات متفرقة (14)
  • شبهات وردود حول ظلامات سيّدتنا فاطمة عليها السلام (2)
  • الشعائر الحسينية - شبهات وردود (محرم1435هـ/2014م) (9)
  • زيارة أربعين سيّد الشهداء (عليه السلام) (2)
  • البحث القصصي في السيرة المهدوية (22)
  • سيرة الإمام زين العابدين (عليه السلام) (6)

أدعية وزيارات ونعي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • أدعية (14)
  • زيارات (9)
  • نعي، لطميّات (4)

العقائد والتاريخ :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • شبهات وردود (457)
  • عقائدنا في الزيارات (2)

الفقه :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • إستفتاءات وأجوبة (1171)
  • أرسل سؤالك

علم الرجال :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مواضيع رجاليّة (102)

مواضيع مشتركة ومتفرقة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مراسلات زوّار الموقع للمركز (4)
  • كلمة - رأي - منفعة (20)
  • نصائح (5)
  • فلسفة ومنطق (4)
  • رسائل تحقيقيّة (3)
  • مواضيع أخلاقيّة (3)
  • فقهي عقائدي (35)
  • فقهي أصولي (11)
  • فقهي تاريخي (6)
  • شعائري / فقهي شعائري (26)
  • مواضيع متفرقة (22)
  • تفسيري (15)

مؤلفات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مؤلفات عقائديّة (15)
  • مؤلفات فقهيّة (13)

بيانات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • بيانات وإعلانات (35)

المؤلفات والكتب :

 
 
 

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

 
 • اللهمّ صلّ على محمّد وآل محمّد وعجّل فرجهم وأهلك أعداءهم • 
  • القسم الرئيسي : العقائد والتاريخ .

        • القسم الفرعي : شبهات وردود .

              • الموضوع : ما المراد بالمهديين الإثني عشر بعد الإمام القائم المهدي صلى الله عليه وآبائه الطاهرين..؟ .

ما المراد بالمهديين الإثني عشر بعد الإمام القائم المهدي صلى الله عليه وآبائه الطاهرين..؟

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كيف حالكم مولاي العزيز..
إلى سماحة المرجع الديني الكبير آية الله المحقق الشيخ محمد جميل حمود العاملي (دامت بركاته).. 
ورد في إكمال الدين هذه الرواية الشريفة : الدقاق، عن الأسدي [عن النخعي، عن النوفلي] عن علي ابن أبي حمزة، عن أبي بصير قال: قلت للصادق جعفر بن محمد عليهما السلام: يا ابن رسول الله صلى الله عليه وآله سمعت من أبيك عليه السلام أنه قال: يكون بعد القائم اثنى(اثنا) عشر مهديا فقال: إنما قال: اثنى(اثنا) عشر مهديا ولم يقل اثنا (إثنا) عشر إماما، ولكنهم قوم من شيعتنا يدعون الناس إلى موالاتنا، ومعرفة حقنا.
ماذا يقصد المعصوم عليه السلام ولكنهم قوم من شيعتنا يدعون الناس إلى ولايتنا ومعرفة حقنا....
أليس هم الأئمة في الرجعة؟. 
نسأل الله بمكنون سره ومستودع علمه محمد وآله الأطهار عليهم السلام أن يحفظوا سماحتكم من كل شر وسوء..
 
الموضوع العقائدي: ما المراد بالمهديين الإثني عشر بعد الإمام القائم المهدي صلى الله عليه وآبائه الطاهرين..؟/ معالجة الخبر/ ثلاثة وجوه في بيان المقصود بالمهديين.
            
بسم الله جلّت عظمته
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
الجواب: الخبر من المتشابهات التي يجب الرجوع الى المحكمات لفهمها وبيان حقيقتها، إذ إن هذا الخبر يشير الى وجود مهديين بعد موت إمامنا الحجة القائم أرواحنا لشسع نعليه الفداء، كما أن الخبر ينفي رجعة الإمام الحسين عليه السلام الذي سيتولى تكفين حفيده والصلاة عليه لما استفاض في الخبر الصحيح من :أن المعصوم لا يغسّله إلا معصوم مثله..ولما دلت عليه الأخبار التي بلغت المئات من وجوب رجعة رسول الله وأمير المؤمنين وأهل بيتهما الطيبين قبل قيام الساعة..فالخبر موضوع بحثنا ينفي كلّ ذلك ظاهراً، لذا وجب علينا معالجته طبقاً للقواعد الترجيحية حتى يستقيم مع أخبار الرجعة المنصوص عليها في الكتاب والسنة النبويّة والوَلويّة..لذا نقول وبالله تعالى نستعين:
 إن المراد من الفقرة (يكون بعد القائم إثنا عشر مهدياً...) هو أحد ثلاثة أمور هي التالي:
  (الأمر الأول): أن يكون المراد بالمهديين هم جماعة من علماء الشيعة يتواجدون في بداية الغيبة الكبرى للإمام الحُجّة القائم (صلى الله عليه وآبائه الطاهرين) إلى نهايتها، بمعنى أنهم لا يخرجون دفعةً واحدة، بل يتم خروجهم على دفعاتٍ متفرقةٍ في عصور متعددة..يدعون الناس للإرتباط بالإمام القائم المنتظر أرواحنا له الفداء ويمسكون بقلوب الشيعة من أن يتسلط عليهم إبليس فيتمكن من رقابهم فيصدهم عن الإيمان بالإمام وآبائه الطاهرين عليهم السلام..فهؤلاء العلماء المهديون نواة المجتمع الشيعي وقلبه النابض يحييون قلوبَ الشيعة بمعرفة آل محمد سلام الله عليهم في غيبة الإمام الحجة القائم أرواحنا له الفداء..ويربطون قلوب الشيعة بولاية آل محمد سلام الله عليهم.
 (الأمر الثاني): أن يكون المراد بالمهديين بعد القائم (صلوات الله وسلامه عليه) هم تلامذته يخرجون بعد ظهوره الشريف فينتشرون في أقطار الارض يبشّرون بالإمام القائم وبأجداده المطهرين سلام الله عليهم..فيمكننا ان نقدّر مضافاً بعد قول الإمام الصادق عليه السلام(بعد القائم...) أي بعد خروجه الشريف لا بعد موته.. والحمل المذكور بعد موته مع وجود الإمام المعظم الحسين عليه السلام صحيح أيضاً لكونهم يدعون الناس الى ولاية آل محم ومعرفة حقهم.
 وبعبارة أخرى: إن خروجهم سيكون بعد ظهور الإمام القائم صلى الله عليه وقبل موته (أطال الله بعمره الشريف) وسيكونون سفراءَه ووكلاءَه الخاصين، ومهمتهم تبليغية تبشيرية وليست مهمتهم كمهمة السفراء في الغيبة الصغرى يجمعون الأموال ويحملون الأسئلة والفتاوى ليجيب عليها الإمام القائم عليه السلام بل مهمة المهديين أوسع بكثير من مهمة السفراء في الغيبة الصغرى..فالسفراء لم يتمكنوا من التبشير بالإمام المهدي وولايته وولاية آل محمد..
(الأمر الثالث): أن يتواجد هؤلاء المهديون بعد رجعة جميع الحجج الأطهار وآخرهم رجعة الإمام المهدي عليه السلام بعد موته، فيحكم قبل يوم القيامة فينشرهم الإمام المهدي روحي لنعله الفداء في اقطار الارض ويدعون الناس الى ولاية آل محمد لتكون حجتهم هي الحجة الأخيرة من الإمام المهدي لعامة الناس..ثم يبقون ما شاء الله حتى بعد موت الإمام المهدي، أو بعد إرتفاعه الى السماء، أو يموت مرة ثانية فيصلي عليه جدّه أمير المؤمنين عليه السلام، أو يصلي عليه الخضر عليه السلام قبل خروج دابة الارض قبل قيام الساعة بأربعين يوماً، لأنه يبقى حياً الى قيام الساعة يكون مع الإمام أمير المؤمنين علي صلى الله عليه وآله....والله تعالى العالم.
والسلام عليكم
خادم الإمام القائم المهدي أرواحنا له الفداء/ عبده محمّد جميل حمُّود العاملي/ بيروت/ بتاريخ ٢٢ ربيع الأول/ ١٤٤٤ هجري.

 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2022/12/08   ||   القرّاء : 886




أحدث البيانات والإعلانات :



 لقد ألغى سماحة لمرجع الديني الكبير فقيه عصره آية الله الحجّة الشيخ محمّد جميل حمّود العاملي ( دام ظلّه الوارف ) كلّ الإجازات التي منحها للعلماء..

 الرد الإجمالي على الشيخ حسن المصري..

 بيان تحديد بداية شهر رمضان المبارك لعام 1443 هجري / 2022 ميلادي

 الرد الفوري على الشيخ البصري

 إحتفال الشيعة في رأس السنة الميلاديّة حرام شرعاً

 بيان تحديد بداية شهر رمضان المبارك لعام 1441 هجري / 2020 ميلادي

 بيان هام صادر عن المرجع الديني آية الله الشيخ محمّد جميل حمُّود العاملي

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 البتريون كالنواصب نجسون دنسون..

 هل الملعون نجس؟

 تحية السلام على المصلي...

 حكم العدول من سورة الى سورة في الصلاة الواجبة..

 الإيراد على الوهابيين غير المعتقدين بالتوسل بالأنبياء والأولياء من آل محمد عليهم السلام - ألقيت في عام 2008 ميلادي

 ما مدى صحة الفقرة الواردة في زيارة مولاتنا الصدّيقة المطهرة زينب الكبرى صلوات الله وتسليماته عليها: (السَّلام عليك أيتها المتحيّرة في وقوفك في القتلى..) ؟.

 قصُّ الأظافر واجبٌ على الرجل والمرأة معاً من دون تخصيصٍ..

ملفات عشوائية :



 لا يصح الصوم من المجنون الإدواري ولا السكران ولا المغمى عليه

  النوافل تصلّى ركعتين ركعتين / أحكام الصلوات المستحبّة

 حجية الصدِّيقة الطاهرة فاطمة الزهراء عليها السَّلام على الأئمّة المعصومين صلوات الله عليهم أجمعين

 الحكم الشرعي من دراسة الطالب الشيعي الموالي في مدراس الكفرة الوهابين ؟!

 سر دفاعنا عن المحدّث الشيخ الإحسائي رضوان الله تعالى عليه لأنه من الأعلام الموالين لآل محمد عليهم السلام

 الآثار الإيجابية المترتبة على خفض الإناث وختان الرجال

 ولاية الفقيه المطلقة تنفي دور الإمام المهدي عليه السلام من حيث تبنيها لمقامه الشريف وسعتها التي ليست للإمام المهدي عليه السلام

جديد الصوتيات :



 الإيراد على الوهابيين غير المعتقدين بالتوسل بالأنبياء والأولياء من آل محمد عليهم السلام - ألقيت في عام 2008 ميلادي

 محطات في سيرة الإمام محمّد الجواد عليه السلام - 26تموز2007

 محاضرة حول الصدقة (حديث المنزلة..وكل الانبياء أوصوا الى من يخلفهم..)

 السيرة التحليليّة للإمام علي الهادي عليه السلام وبعض معاجزه

 لماذا لم يعاجل الإمام المهدي (عليه السلام) بعقاب الظالمين

 المحاضرة رقم ٢:( الرد على من شكك بقضية إقتحام عمر بن الخطاب لدار سيّدة الطهر والقداسة الصديقة الكبرى فاطمة صلى الله عليها)

 المحاضرة رقم 1:(حول ظلامات الصدّيقة الكبرى..التي منها إقتحام دارها..والإعتداء عليها ارواحنا لشسع نعليها الفداء والإيراد على محمد حسين..الذي شكك في ظلم أبي بكر وعمر لها...)

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 11

  • الأقسام الفرعية : 36

  • عدد المواضيع : 2192

  • التصفحات : 19063149

  • المتواجدون الآن : 1

  • التاريخ : 28/02/2024 - 10:32

||   Web Site : www.aletra.org   ||   
 

 Designed, Programmed & Hosted by : King 4 Host . Net