• الصفحة الرئيسية

ترجمة آية الله العاملي :

المركز :

بحوث فقهيّة وعقائديّة/ اردو :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مجلّة لسان الصدق الباكستانيّة (3)
  • بحث فقهي عن الشهادة الثالثة (1)

محاضرات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرة الإمام الحجّة (عليه السلام) (121)
  • مظلوميّة الصدِّيقة الطاهرة فاطمة (عليها السلام) (20)
  • شبهات وردود حول فقه السيرة الحسينية (11)
  • من هم أهل الثغور؟ (1)
  • محاضرات متفرقة (14)
  • شبهات وردود حول ظلامات سيّدتنا فاطمة عليها السلام (2)
  • الشعائر الحسينية - شبهات وردود (محرم1435هـ/2014م) (9)
  • زيارة أربعين سيّد الشهداء (عليه السلام) (2)
  • البحث القصصي في السيرة المهدوية (22)
  • سيرة الإمام زين العابدين (عليه السلام) (6)

أدعية وزيارات ونعي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • أدعية (14)
  • زيارات (9)
  • نعي، لطميّات (4)

العقائد والتاريخ :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • شبهات وردود (457)
  • عقائدنا في الزيارات (2)

الفقه :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • إستفتاءات وأجوبة (1171)
  • أرسل سؤالك

علم الرجال :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مواضيع رجاليّة (102)

مواضيع مشتركة ومتفرقة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مراسلات زوّار الموقع للمركز (4)
  • كلمة - رأي - منفعة (20)
  • نصائح (5)
  • فلسفة ومنطق (4)
  • رسائل تحقيقيّة (3)
  • مواضيع أخلاقيّة (3)
  • فقهي عقائدي (35)
  • فقهي أصولي (11)
  • فقهي تاريخي (6)
  • شعائري / فقهي شعائري (26)
  • مواضيع متفرقة (22)
  • تفسيري (15)

مؤلفات آية الله العاملي :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مؤلفات عقائديّة (15)
  • مؤلفات فقهيّة (13)

بيانات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • بيانات وإعلانات (35)

المؤلفات والكتب :

 
 
 

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

 
 • اللهمّ صلّ على محمّد وآل محمّد وعجّل فرجهم وأهلك أعداءهم • 
  • القسم الرئيسي : العقائد والتاريخ .

        • القسم الفرعي : شبهات وردود .

              • الموضوع : علم المعصوم عليه السلام بشهادته لا يستلزم إلقاء نفسه في التهلكة .

علم المعصوم عليه السلام بشهادته لا يستلزم إلقاء نفسه في التهلكة

الإسم: *****
النص:
 بإسمه جلت أسمائه

 سوال: يقول بعضهم: إذا كان المعصوم (عليه السلام) يعلم الغيب، فهذا يعنى أنه يعلم بسبب موته، وهذا ما يجعله بحكم المنتحر عندما يقدم عليه، فما هو الجواب؟

 

الموضوع العقائدي : علم المعصوم عليه السلام بشهادته لا يستلزم إلقاء نفسه في التهلكة.
بسمه تعالى

السلام عليكم
الجواب:
علم المعصوم سلام الله عليه بساعة موته أو شهادته لا يستلزم الإعتقاد بأنه أقدم على الإنتحار وإلا لحكمنا على من يقدم على جهاد العدو ـــ وهو يعلم بالقطع واليقين بأنه سوف يموت ـــ بأنه أقدم على الإنتحار والتهلكة مع أن الأدلة بخلاف ذلك، فلا ملازمة بين الإقدام على الموت وبين الإنتحار..! ولو كان ثمة ملازمة بين الإقدام على الموت وبين الإنتحار لكان إقدام بني إسرائيل على قتل أنفسهم بأمرٍ من الله تعالى كما في قوله تعالىوَإِذْ قَالَ مُوسَى لِقَوْمِهِ يَا قَوْمِ إِنَّكُمْ ظَلَمْتُمْ أَنفُسَكُمْ بِاتِّخَاذِكُمُ الْعِجْلَ فَتُوبُواْ إِلَى بَارِئِكُمْ فَاقْتُلُواْ أَنفُسَكُمْ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ عِندَ بَارِئِكُمْ فَتَابَ عَلَيْكُمْ إِنَّهُ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ  البقرة54.
فقد أمرهم الله تعالى بقتل أنفسهم تكفيراً لهم عن ذنوبهم التي ارتكبوها ومنها قولهم لنبيّه موسى عليه السلام يَسْأَلُكَ أَهْلُ الْكِتَابِ أَن تُنَزِّلَ عَلَيْهِمْ كِتَاباً مِّنَ السَّمَاءِ فَقَدْ سَأَلُواْ مُوسَى أَكْبَرَ مِن ذَلِكَ فَقَالُواْ أَرِنَا اللّهِ جَهْرَةً فَأَخَذَتْهُمُ الصَّاعِقَةُ بِظُلْمِهِمْ ثُمَّ اتَّخَذُواْ الْعِجْلَ مِن بَعْدِ مَا جَاءتْهُمُ الْبَيِّنَاتُ فَعَفَوْنَا عَن ذَلِكَ وَآتَيْنَا مُوسَى سُلْطَاناً مُّبِيناً  النساء153.
والخلاصة: إن علم المعصوم سلام الله عليه بتاريخ موته لا يعني بالضرورة أنه سيقدم على التهلكة بل هو مجرد إنكشاف له بإذن من الله تعالى بحسب التقديرات الإلهية القائمة على جريان المسببات طبقاً لحصول أسبابها فما من مسبب إلا وله سبب خارجي، فإقدام المعصوم عليه السلام على الجهاد المؤدي إلى القتل لا يعني أنه ترك الأسباب بل إنه انكشفت له عوالم الغيب القائمة على حصول المسبب بحصول سببه...فالمعصوم عليه السلام لا يخرج عن قوانين الطبيعة خلال علمه بتاريخ شهادته بل يجري وفق الأسباب والمسببات إلا أن إنكشافه لها لا يستلزم خروجه من قوانين العلة والمعلول...وعامة معاجزهم سلام الله عليهم من هذا القبيل بمعنى أنهم كانوا يعملون بالأسباب المأمور بها إلا أنهم كانوا يلاقون التكذيب من أقوامهم فكانوا يجرون المعجزات مع علمهم بأن قومهم سيصدقون بها أو سيكذبون بها ولكن ذلك لم يمنعهم من إقامتها إلقاء للحجة عليهم ليهلك من هلك عن بينة ويحيى من حيى عن بينة..,قد فصلنا الموضوع بشكل مسهبٍ في كتابنا الجليل الموسوم بـــ( شبهة إلقاء المعصوم نفسه في التهلكة ودحضها) وقد صنفناه لرد دعوى القائلين بأن المعصوم عليه السلام لا يعلم الغيب ولو كان يعلم الغيب لكان إقدامه على القتل تهلكةً .....فليراجع ففيه فوائد جمة للأعلام والمتعلمين..,السلام عليكم.
 

عبد الحجة القائم أرواحنا فداه
محمد جميل حمود العاملي بيروت
بتاريخ 23 رجب الأصب 1435هــ.

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/05/25   ||   القرّاء : 7078




أحدث البيانات والإعلانات :



 لقد ألغى سماحة لمرجع الديني الكبير فقيه عصره آية الله الحجّة الشيخ محمّد جميل حمّود العاملي ( دام ظلّه الوارف ) كلّ الإجازات التي منحها للعلماء..

 الرد الإجمالي على الشيخ حسن المصري..

 بيان تحديد بداية شهر رمضان المبارك لعام 1443 هجري / 2022 ميلادي

 الرد الفوري على الشيخ البصري

 إحتفال الشيعة في رأس السنة الميلاديّة حرام شرعاً

 بيان تحديد بداية شهر رمضان المبارك لعام 1441 هجري / 2020 ميلادي

 بيان هام صادر عن المرجع الديني آية الله الشيخ محمّد جميل حمُّود العاملي

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 البتريون كالنواصب نجسون دنسون..

 هل الملعون نجس؟

 تحية السلام على المصلي...

 حكم العدول من سورة الى سورة في الصلاة الواجبة..

 الإيراد على الوهابيين غير المعتقدين بالتوسل بالأنبياء والأولياء من آل محمد عليهم السلام - ألقيت في عام 2008 ميلادي

 ما مدى صحة الفقرة الواردة في زيارة مولاتنا الصدّيقة المطهرة زينب الكبرى صلوات الله وتسليماته عليها: (السَّلام عليك أيتها المتحيّرة في وقوفك في القتلى..) ؟.

 قصُّ الأظافر واجبٌ على الرجل والمرأة معاً من دون تخصيصٍ..

ملفات عشوائية :



 جملة" سمع الله لمن حمده" بعد رفع الرأس من السجدة لم ترد في الأخبار الشريفة

 معنى الإستخارة / الأدلة المشروعة على جواز الإستخارة / موارد الإستخارة / الحكمة في تشريع الاستخارة

 حكم تخاطر الأفكار من الناحيَّة الشرعيَّة

 ماء المطر القليل المنفصل عن المطر يتأثر بالنجس والمتنحس

 اللقاء بالإمام الحجة القائم عليه السلام ممكن شرعاً

 نكاح الجواري غير جائز شرعاً في عصر الغيبة الكبرى لمولانا الإمام الحجة بن الحسن عليهما السلام ومن يفعل فهو زانٍ

 حبّ مولاتنا المطهّرة فاطمة الزهراء صلى الله عليها ينفع في مواطن عسيرة يوم القيامة..

جديد الصوتيات :



 الإيراد على الوهابيين غير المعتقدين بالتوسل بالأنبياء والأولياء من آل محمد عليهم السلام - ألقيت في عام 2008 ميلادي

 محطات في سيرة الإمام محمّد الجواد عليه السلام - 26تموز2007

 محاضرة حول الصدقة (حديث المنزلة..وكل الانبياء أوصوا الى من يخلفهم..)

 السيرة التحليليّة للإمام علي الهادي عليه السلام وبعض معاجزه

 لماذا لم يعاجل الإمام المهدي (عليه السلام) بعقاب الظالمين

 المحاضرة رقم ٢:( الرد على من شكك بقضية إقتحام عمر بن الخطاب لدار سيّدة الطهر والقداسة الصديقة الكبرى فاطمة صلى الله عليها)

 المحاضرة رقم 1:(حول ظلامات الصدّيقة الكبرى..التي منها إقتحام دارها..والإعتداء عليها ارواحنا لشسع نعليها الفداء والإيراد على محمد حسين..الذي شكك في ظلم أبي بكر وعمر لها...)

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 11

  • الأقسام الفرعية : 36

  • عدد المواضيع : 2192

  • التصفحات : 19063117

  • المتواجدون الآن : 1

  • التاريخ : 28/02/2024 - 10:27

||   Web Site : www.aletra.org   ||   
 

 Designed, Programmed & Hosted by : King 4 Host . Net